الشريط الأخباري

افتتاح أكبر صالة رياضية في رام الله

بلال كسواني
نشر بـ 19/11/2011 22:11 , التعديل الأخير 19/11/2011 22:11

أكد رئيس ديوان الرئاسة حسين الأعرج، اليوم السبت، أن توجهات القيادة حاليا تقوم على التركيز على قطاع الشباب والخدمات المقدمة لهذا القطاع، بهدف تطوير القدرة الشبابية لان الشباب هم المستقبل الفلسطيني ونحن نرى في أعينهم الدولة الفلسطينية المقبلة.

وشكر الأعرج خلال مشاركته في حفل افتتاح مركز "ايبسا" الرياضي أول مرافق مجمع رام الله الترويحي، الدول الصديقة الثلاث الهند والبرازيل وجنوب أفريقيا على الدعم المقدم لأبناء شعبنا، ونقل لهم تحيات وتقدير الرئيس محمود عباس للدول التي كانت داعما رئيس لتوجه شعبنا في الأمم المتحدة بالحصول على العضوية الكاملة وكذلك صوت لصالح عضوية فلسطين الكاملة في اليونسكو.

تفاصيل الصالة الرياضية

في ذات السياق، أكدت رئيس بلدية رام الله جانيت ميخائيل، أن البلدية تعمل ضمن رؤيا تقوم على تقديم أفضل الخدمات لمختلف مواطني المدينة وعلى رأسهم الشباب، ونحن في رام الله سعيدون بأن ينفذ في مدينتنا اول مشروع في الشرق الأوسط بتمويل من مؤسسة "الايبسا" كهدية من شعوب الهند والبرازيل وجنوب أفريقيا لشعبنا.

وأضافت ميخائيل ان البلدة قدمت قطعة الأرض لإنشاء مجمع رام الله الترويحي قبل عامين، واليوم يفتتح المرفق الأول في هذا المجع وهو مركز "ايبسا" الرياضي الذي يخدم قطاعات هامة من ابناء شعبنا وليس في رام الله فحسب، فالمجمع يوفر فضاءً ترويحيا للشباب للمشاركة في النشاطات الرياضية وتحديدا في هه الفترة التي تشهد فيها الحركة الرياضية الفلسطينية تطورا لافتا.

وقالت ميخائيل أن "مركز "ايبسا" يضم صالة رياضية بمساحة 1010 متر، مصممة وفق معايير عالمية، لخدمة عدد من الرياضات أبرزها كرة اليد والسلة والطائرة وألعاب اللياقة وألعاب السرك، والصالة تضم مدرجا يتسع ل 400 شخص، ويتوقع الانتهاء من العمل في مجمع رام الله الترويحي بعد عامين بتكلفة تصل إلى 4 ملايين دولار.

متحدثون من السفراء

من جانبه، قال وزير الدولة الهندي للشؤون الخارجية إي أحمد، إنه من دواعي سرور دولته المشاركة في افتتاح مركز "الايبسا" الرياضي باعتباره أول مشروع ينجز بتمويل من "الايبسا" للسلطة الوطنية، وهو أول مشروع ينجز في منطقة الشرق الأوسط، ويجري حاليا العمل على تنفيذ مشروعين آخرين بتمويل من "الايبسا" وهما إعادة تأهيل مستشفى القدس في غزة، وإنشاء مركز لذوي الاحتياجات الخاصة في نابلس.

إلى ذلك، أكد وكيل الأمين العام لأفريقيا والشرق الأوسط في البرازيل باولو كورديرو دي أندرادي بينتو، أنه لشرف خاص له ان يكون اليوم في افتتاح أول مشروع في الشرق الأوسط وهو مركز "ايبسا" في رام الله، وتتويجا للتعاون الثلاثي مع جنوب أفريقيا والهند.
في ذات السياق، أكد وكيل وزارة العلاقات الخارجية والتعاون الجنوب أفريقي ماريوس فرانزمان، في كلمته في الاحتفال، إن هذا المركز يخلق السعادة لأطفال وشبان فلسطين وهذا شيء نسعى إليه في جنوب أفريقيا بوقوفنا إلى جانب السلطة الوطنية وصولا إلى تحقيق حلم الدولة.

من جانبها، أكدت المبعوثة الخاصة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP) ياسمين شريف، وهي الجهة المشاركة في بناء المجمع الترويحي، أن افتتاح المركز يعطي فرصة للشباب الفلسطيني للتدريب والتنافس فيما بينهم وعلى الصعيد الوطني وصولا إلى العالمية في مختلف الرياضات التي يمكن لعبها.

وأشارت شريف إلى أنها وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي يأملون أن يكون هذا المجمع لبنة من لبنات الدولة الفلسطينية المقبلة، وهو يندرج في إطار خطة التنمية الفلسطينية وبناء مؤسسات الدولة المقبلة.

وتخلل الاحتفال قيام الضيوف بزراعة شجرة زيتون بجانب المركز الرياضي، وحضور لعبة كرة قدم بين المنتخب النسوي الرديف لكرة القدم مع فريق برنامج الرياضية للشعب الفلسطيني.

أضف تعليق

التعليقات