الشريط الأخباري

حملة "سِلفي الانسانية" شباب اسرائيليين وفلسطينيين من أجل الانسانية

وكالات
نشر بـ 30/09/2015 17:34

على خلفية الصراع المتواصل بين الاسرائيليين والفلسطينيين وتلخيصاً لعامًا من اللقاءات المشتركة، شارك ما يقارب لمئة شاب وشابة اسرائيليين وفلسطينيين في لقاء خاص نظمته جمعية "أطفال يصنعون السلام" بالتعاون وبمساهمة المنظمة الامريكية للتطوير العاملي USAID.

وقد قام المشاركون بتدشين حملة اجتماعية في شبكات التواصل الاجتماعي مثل الفيسبوك والتويتر والانستغرام وذلك من أجل النداء للاحترام المتبادل بين الناس.

يقوم المشاركون من خلال هذه الحملة بالتصوير الذاتي (السلفي) لأعينهم بهدف التواصل الانساني ومن أجل الرغبة بالحكم والتعامل مع البشر حسب شخصيتهم وليس شكلهم وبدون أي وصمات. ويتم رفع الصور الى الشبكات الاجتماعية تحت شعار #IAMHUMANITY (انا انساني).

وقد قرر المشاركون، الاسرائيليين والفلسطينيين والتي تتراوح اعمارهم بين 14-18، لعمل هذه الحملة بهدف تشجيع قيم المصالحة وتقبل الاخر والاحترام الانساني، وذلك بعد ان التقوا لمدة عام ضمن لقاءات مشتركة عقدتها جمعية "اطفال يصنعون السلام". من الجدير ذكره ان المشاركين أتوا من مناطق عديدة مثل بيت لحم وديمونا ورام الله وشوهام والقدس.

أضف تعليق

التعليقات