الشريط الأخباري

لؤي شادي خوري، طفل متعدد المواهب ويحلم أن يصبح مثل ميسي

موقع بُـكرا
نشر بـ 20/02/2016 14:30
لؤي شادي خوري، طفل متعدد المواهب ويحلم أن يصبح مثل ميسي

يتميز الطفل لؤي شادي خوري، بهواياته المتعددة، لكن الهواية الأقرب إلى قلبه هي " كرة القدم"، وخاصة أنه من مشجعي فريق برشلونة، ومن محبي النجم العالمي ميسي.

ولؤي، في الصف التمهيدي، وعمره (6) سنوات في مدرسة مار يوحنا، ولد ذكي، ويحب مدرسته وأصدقائه، ويذهب إلى المدرسة برفقة أخويه التوأمين عفو وعدي، وهو مثلهما موهوب بالتمثيل، ويرافقهما إلى العروض التي يؤديانها.

وبالإضافة إلى أن للؤي صديق للفنان أسامة المصري، الذي علمه أصول التمثيل والتقليد، ويكون كثيرًا في صحبته في كواليس العروض الفنية، التي يرتادها مع أخويه، وأمه ميسلون التي تحبه كثيرًا.

وبالإضافة إلى كرة القدم والتمثيل، لدى لؤي موهبة السباحة، وهو محبوب بين أصدقائه وأقربائه، ويحب اللعب معهم جميعًا.

لؤي شادي خوري، طفل متعدد المواهب ويحلم أن يصبح مثل ميسي لؤي شادي خوري، طفل متعدد المواهب ويحلم أن يصبح مثل ميسي لؤي شادي خوري، طفل متعدد المواهب ويحلم أن يصبح مثل ميسي لؤي شادي خوري، طفل متعدد المواهب ويحلم أن يصبح مثل ميسي لؤي شادي خوري، طفل متعدد المواهب ويحلم أن يصبح مثل ميسي لؤي شادي خوري، طفل متعدد المواهب ويحلم أن يصبح مثل ميسي

أضف تعليق

التعليقات

الله يحميك يا غالي
الحياة مي - 21/02/2016 12:44
لؤي بحق انه موهبة عصره بفضل اخوته ووالديه ميسلون وشادي والاخوة عفو وعدي
وضحى - 21/02/2016 12:48