الشريط الأخباري

الطيبي لـ"بكرا": الوزارة تهمش قضية حوادث البناء كون معظم الضحايا عرب!!

ريهام يوسف عثامله
نشر بـ 07/01/2017 22:27
الطيبي لـ

يقوم مؤخرا نواب من القائمة المشتركة ونواب من الائتلاف والمعارضة في البرلمان الإسرائيلي بعدة نشاطات وجهود بهدف تسليط الضوء على ظاهرة حوادث العمل التي وصل عدد الضحايا العرب فيها حتى 75% من فلسطيني الداخل والخارج الى جانب 20% أجانب فقط.

النائب احمد الطيبي احد الناشطين والفاعلين في مكافحة حوادث العمل قال لـ"بكرا": هناك أسباب عديدة أدت الى هذا العدد الهائل من الضحايا منها انه هناك مراقب واحد فقط على كافة ورشات البناء في البلاد الى جانب ان متابعة النيابة العامة لحوادث البناء والإهمال غير مرضية اطلاقا وقد كنا قد طرحنا ذلك واقمنا يوما خاصا لبحث ذلك في الكنيست ولجنة العمل مع الزملاء وسنستمر بذلك بالتعاون مع الأطراف المهتمة، لأننا نريد ان نسلط الضوء على خطورة هذه القضية التي تزهق أرواح عمال البناء وخاصة العرب.

هناك اهتمام من بعض النواب ولكن ليس هناك اهتمام من الوزارة بشكل خاص

وتابع الطيبي لـ"بكرا": اقولها بكل صراحة بانه لو كان هذا الكم من العمال اليهود الذين يسقطوا ضحية لهذه الظاهرة لأهتمت الحكومة بها اكثر، لذلك فأن دورنا ان نسلط الانتباه عليها ونشد كل الهيئات المختصة حتى تقوم بمعالجتها.

واقترح الطيبي بعض الحلول للحد من الظاهرة حيث قال ل"بكرا": يجب زيادة الميزانية وعدد المراقبين في ورشات البناء الى جانب اغلاق فوري للورشات التي يتوفى فيها احد العاملين حيث تم تطبيق هذا الحل في عدد من الحالات ولم يتم تطبيقها بحالات أخرى، هناك اهتمام من بعض النواب ولكن ليس هناك اهتمام من الوزارة بشكل خاص.

أضف تعليق

التعليقات