الشريط الأخباري

ادانة محقّق شرطة بارتكاب أعمال مشينة

غسان بصول، موقع بُـكرا
نشر بـ 19/06/2017 23:06
ادانة محقّق شرطة بارتكاب أعمال مشينة
صورة توضيحية

كشف النقاب قبل أيام عن قضية تحرش جنسي وقعت أحداثها في محطة شرطة نتسريت عيليت (قرب الناصرة )، انتهت بإدانة ومعاقبة المتحرش ، وهو محقق في المحطة المذكرة ، وحائز على دبلوم بالمحاماة.

وحسبما نُشر، بدأت هذه القضية أواخر العام 2014 ، حين جُلبت إلى محطة الشرطة ( في ن . عيليت) فتاة ضُبطت وهي وهي تحاول سرقة جهاز لفحص الحمل ، وكلف بالتحقيق معها المحقق المذكور ، فأمرها بالدخول إلى احدى الغرف لالتقاط صورة لها لمقتضيات التحقيق ، وهنالك أمرها بخلع سترتها (الجاكيت)، ثم بخلع الثوب الذي كانت ترتديه تحت الجاكيت وبتعرية كتفها، تم التصق بها وأدخل يده الى ما دون الثوب ولامس صدرها ، وعندما سألته الفتاة عن دواعي هذا التصرف أجابها المحقق بأن كل ما يفعله " لازم لأغراض التحقيق "!!

وقد وصلت هذه القضية الى المحكمة عن طريق قسم التحقيقات مع أفراد الشرطة في وزارة العدل (" ماحش") وانتهت بالحكم على المحقق بالسجن الفعلي لمدة ستة شهور، وبالسجن سنة كاملة مع وقف التنفيذ لمدة ثلاث سنوات ، بالإضافة إلى غرامة قدرها (1200) شيكل ( حوالي 330 دولار ) تُصرف لحساب الفتاة المشتكية .

وكتبت قاضية المحكمة التي أدانت المحقق بالتهم المنسوبة إليه ، (القاضية داليت شارون – غرين ) ان المتهم المدان إنما هو بأفعاله قد " داس كرامة ومشاعر المشتكية القاصر ، وفوق هذا كله أضرً بقيم سلطة وسيادة القانون لكونه فرداً من أفراد الشرطة " !
 

أضف تعليق

التعليقات