الشريط الأخباري

ادانات واسعة من نواب لمجزرة غزة وتجريم لنتنياهو وترامب

يحيى امل جبارين - بكرا
نشر بـ 14/05/2018 16:44 , التعديل الأخير 14/05/2018 16:44
ادانات واسعة من نواب لمجزرة غزة وتجريم لنتنياهو وترامب

استشهد عشرات المواطنين وأصيب آلاف آخرين، اليوم الاثنين، خلال اعتداء قوات الاحتلال الإسرائيلي على المتظاهرين المشاركين في مليونية العودة ضمن مسيرة العودة الكبرى على الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، عن استشهاد 41 مواطن، وإصابة أكثر من 1700 إصابة بالرصاص الحي والمطاطي والاختناق بالغاز، خلال مشاركتهم في مليونية العودة شرق قطاع غزة.

وحول طبيعة الإصابات، أوضح القدرة أن 39 حالة من بين إجمالي الإصابات (1700 إصابة) صُنّفت بـ"الخطيرة"، فيما وصفت 11 إصابة "بالحرجة جداً".

وبيّن أن 9 صحفيين أصيبوا خلال الأحداث، فيما أصيب مسعف فلسطيني وتعرّضت سيارة إسعاف للضرر الجزئي، وفق القدرة.

وفي تعليقٍ له على هذه المجزرة، قال النائب طلب ابو عرار، عن القائمة المشتركة: ما يحدث في قطاع غزة مجزرة ترتكبها الحكومة الاسرائيلية بجيشها "الاخلاقي" التي ترقص على الدم الفلسطيني وتفتتح سفارة غير شرعية للولايات المتحدة في القدس.

وأضاف: على اسرائيل الإعلان فورًا عن وقف حصار قطاع غزة، فاليوم زحف بشري وماذا مع الأيام القادمة؟ وعلى المؤسسات الحقوقية والجهات المختصة تقديم شكاوى ضد اسرائيل في المحافل الدولية.

التجمّع: اسرائيل ترتكب جرائم حرب وامريكا شريكة في هذه الجرائم

بدور÷ عمم التجمع بيانًا على وسائل الإعلام جاء فيه: يؤكّد التجمّع ان ما تقوم به اسرائيل في غزّة اليوم ضد مسيرة العودة الكبرى هو جريمة حرب، كما ويعتبر انّ امريكا، والتي تقوم في الذكرى السبعين لنكبة الشعب الفلسطيني بنقل سفارتها الى القدس، شريكة في هذه الجريمة.

واضاف البيان: إنّ مسيرة العودة الكبرى، التي يشارك فيها عموم أبناء شعبنا في غزّة، تقضّ مضجع اسرائيل بسلميّتها وعفويّتها، لأنها اوّلًا وأخيرًا، تذكّر إسرائيل بجذور القضية الفلسطينية، وهي قضية اللّاجئين، والتهجير، والاستيلاء على أرض فلسطين.

وقال: انّ إسرائيل وبهذا الردّ الاجرامي، الذي استشهد فيه بدم بارد 41 شهيدًا لغاية الان، تسعى الى إخراج حق العودة من الذاكرة الفلسطينيّة، والى قتل وطمس روح النضال في شعبنا. وكما فشلت لغاية الان، ستفشل مرّة أخرى على الرغم من الثمن الهائل الذي يقدمه أهلنا في غزّة.

واختتم البيان بالقول: يدعو التجمّع الى استنفار أبناء شعبنا في كافّة أماكن تواجده، ويدعو القيادة الفلسطينيّة في رام الله الى التحرّك ضد العدوان الاسرائيلي في المحافل الرسميّة، كما ويدعو أبناء شعبنا في الداخل الى المشاركة في مظاهرة الغضب التي ستجري اليوم في حيفا السّاعة السادسة والنصف، التحامًا مع مسيرة العودة الكبرى، ويدعو الى مظاهرات غضب في كافّة القرى والمدن العربيّة غدًا الثلاثاء.

النائب دوف حنين: لمنع سقوط المزيد من المدنيين يجب وقف إطلاق النار فورا

اما النائب، دوف حنين، فقال معقبًا على المجزرة: إن العدد المتزايد من القتلى والجرحى بوتيرة سريعة اليوم في المظاهرات بالقرب من السياج الحدودي مع قطاع غزة يُظهِر بأن هناك من لا يكتفي بإثارة بالمواجهة العنيفة على خلفية نقل السفارة الأمريكية إلى القدس، ويهدف إلى حرق المنطقة بأسرها.

أضف تعليق

التعليقات