الشريط الأخباري

"سرطان الثدي" في السعودية.. نمو مخيف بـ10 %

موقع بكرا
نشر بـ 08/10/2013 11:09 , التعديل الأخير 08/10/2013 11:09

في رصد جديد لوزارة الصحة السعودية كشفت فيه عن انخفاض معدل الحالات المصابة بسرطان الثدي بين النساء بالسعودية، وذلك بعد مقارنتها بمعدل الإصابة دوليا، حيث ظهر أن السعودية أقل من الدول الأخرى في الإصابة، ولكن فاقت نسبة نمو المرض المعدلات الدولية الغربية حيث بلغت نسبة النمو 10% مما يشير إلى خطر تضاعف عدد الحالات المصابة بالمرض خلال الأعوام المقبلة.

وبحسب جريدة "الوطن" السعودية نقلا عن مصدر مطلع بوزارة الصحة فإن الوزارة رصدت خلال الـ10 أعوام الماضية 11890 إصابة بسرطان الثدي في المملكة وبلغ عدد الرجال المصابين بالمرض 125 رجلا، وتعتبر المنطقة الشرقية أكثر المناطق التي سجلت بها أعلى نسبة إصابة بالمرض، وكشفت المصادر أن حجم مبيعات أدوية السرطان في السعودية مليار ريال في العام الواحد.

ومن جهته، أكد المساعد للصحة العامة الدكتور عبدالله بن جابر الصحفي على أهمية الفحص المبكر لسرطان الثدي عند كافة السيدات، وذلك لتجنب الإصابة بالمرض والوقاية من انتشاره في جسم المصابة مما يؤدي إلى صعوبة علاجها فيما بعد.

وجاء ذلك على هامش انطلاق الحملة الصحية التوعوية بسرطان الثدي تحت عنوان "البيت الوردي" التي تنظمها إدارة التوعية الصحية بالصحة العامة بصحة جدة تحت مظلة جمعية زهرة لسرطان الثدي برئاسة الأميرة هيفاء الفيصل وذلك في مجمع العرب مول بجدة أمس وتستمر لدة 5 أيام.

وأوضحت من جانبها مديرة التوعية الصحية بإدارة الصحة العامة الدكتورة منيرة بالحمر، بأنها تعاونت مع منسقة برنامج السرطان بإدارة الصحة العامة بصحة جدة لتقديم مجموعة من المحاضرات وورش العمل لفريق العمل المشارك في الحملة بهدف تحضيرهم للمشاركة وتأهيلهم لتقديم المعلومات السليمة للزوار.

 

أحببت الخبر ؟ شارك اصحابك

أضف تعليق

التعليقات