الشريط الأخباري

وفاة شابة عربية (من طبريا) بسبب ورم في القدم

غسان بصول، موقع بكرا
نشر بـ 11/12/2013 23:15 , التعديل الأخير 11/12/2013 23:15

 نشرت يديعوت أحرونوت خبرا ً مفاده أن شابة عربية (22 عاما ً) تدعى شيرين نجمي، تقيم مع أسرتها في طبريا – قد توفيت حين كانت في زيارة لأقاربها في بلدة "كريات ملاخي" بالجنوب.

وجاء في الخبر أن سبب الوفاة "نادر الحدوث"، نجم عن تخثر بالدم في قدمها، وتطور وتفاقم حتى وصل إلى رئتيـْها – فماتت!

وكانت الشابة، وفقا ً لما ورد، قد جاءت لزيارة أقاربها في كريات ملاخي، وفي ساعة مبكرة من صبيحة الجمعة شعرت بالآم حادة في قدمها اليسرى، فاستيقظت من نومها وطلبت من خالتها أن تستدعي الإسعاف، لكنها انهارت خارج المنزل قبل وصول الإسعاف وحاول المسعفون لاحقا ً إنعاشها، وكذلك الأطباء في مستشفى "كابلان" في رحوفوت، لكن دون جدوى.

انهيار منظومات الجسم خلال دقائق!

وروت خالة الشابة المتوفاة، أن "شيرين" عانت خلال أسبوعين الماضيين من الآم في قدمها، وتوجهت إلى الطبيب مرتين، وعالجها بحقنة ضد الأوجاع.

ووصف الأطباء حالة الشابة بأنها "ظاهرة نادرة" وقد سبق أن تم تشخيصها لدى عدد من الشبان (من الجنسين). وأشاروا إلى انه من المستحيل تشخيص التخثر الذي تفاقم لدى "شيرين"، والذي يتعذر عمل أي شيء ضده عندما يصل إلى منطقة "حرجة" في الجسم. وقال احد الأطباء عن ذلك إن تجارب الماضي المتعلقة بمثل هذه الحالة قد "انتهت بالموت، لان تخثر الدم يؤدي في الغالب إلى انهيار منظومات الجسم خلال دقائق معدودات" – على حد توصيفه.

حبوب لمنع الحمل، وسجائر!

وجاء في الخبر أن أسرة الشابة تشتبه في أن التخثر ومضاعفات ناجم عن استعمال "شيرين" لحبوب منع الحمل. وعن ذلك قال والدها ("نبيل") أن أطباء مستشفى "كابلان" قد ابلغوا الأسرة في البداية بأن الشابة قد أصيبت بانسداد رئوي، بينما لمحـّت إحدى الطبيبات إلى "حبوب لمنع الحمل"، وأضاف الوالد انه يبدو له أن هذه الحبوب هي التي أودت بحياة ابنته "التي كانت معافاة تماما ً في الماضي" – كما قال، مشيرا ً إلى انه لا يعرف متى بدأت شيرين تتناول هذه الحبوب.

واستنادا ً إلى الخبر المنشور، فان "شيرين" قد ولدت وترعرعت في طبريا، وأنهت دراستها في مدرسة "عمال" في موضوع الفنون، وأدت الخدمة العسكرية في سلاح الإشارة في الجيش الإسرائيلي، وكانت تنوي دراسة التمريض لاحقا ً.

وخلفت وراءها والدين وأربعة أشقاء وشقيقات من الزواج الأول لوالدتها.

أحببت الخبر ؟ شارك اصحابك 

أضف تعليق

التعليقات