الشريط الأخباري

لـبُكرا: وزير الرفاه يتعهد بالتمييز الايجابي للعرب "وربـّي شاهد عليّ"!

غسان بصول، موقع بكرا
نشر بـ 15/01/2014 13:45 , التعديل الأخير 15/01/2014 13:45

"مكافحة الفقر لا يمكن أن تتم بالشعارات"! بهذه العبارة ردّ وزير الرفاه الاجتماعي، مئير كوهن، على سؤال وجهه مندوب موقع "بكرا" إليه حول سبل الحدّ من منسوب الفقر المتصاعد في إسرائيل.

وعدد الوزير "كوهن" السبل الواجب إتباعها لمكافحة الفقر، في أوساط المواطنين العرب واليهود المتدينين (الحرديم) والمناطق البعيدة عن المركز – مشدّدا ً على ضرورة توفير فرص العمل والمواصلات (للنساء العاملات خاصة) وتقويم أداء السلطات المحلية وضمان الصحة والتعليم وغيرها من المقومات والمقدرات.

وأضاف الوزير انه ومسؤولي وزارته يعكفون على تقديم توصيات بهذه الروح إلى رئيس الحكومة (خلال شهر) للعمل بموجبها.

وتساءل في هذا السياق: حققت إسرائيل انجازات هائلة في كثير من المجالات، حتى الفضاء، فلماذا نعجز عن مكافحة الفقر، والتغلب عليه؟

وتساءل أيضا ً ماذا يمكننا أن نتوقع من طفل عربي بدوي يقضي موسم الشتاء البارد حافي القدمين؟

وردا ً على سؤال من "بكرا" تعهدّ الوزير بإتباع سياسة التمييز الايجابي (المفضل) لصالح المواطنين العرب، والفئات الضعيفة "وربـّي شاهد عليّ أن اتبع هذا النهج" – على حد تعبيره.

أضف تعليق

التعليقات