الشريط الأخباري

بلاتر وبلاتيني يخالفان مواثيق الفيفا الأخلاقية ويقبلان ساعة ثمينة كهدية

موقع بكرا
نشر بـ 15/09/2014 16:46 , التعديل الأخير 15/09/2014 16:46

 اتهمت صحيفة الصنداي تايمز الانجليزية رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم سيب بلاتر بمخالفة القواعد الأخلاقية للاتحاد الدولي عندما قبل ساعة تبلغ قيمتها 25 ألف دولار كهدية من أحد رعاة الفيفا وهو بارميجياني خلال كأس العالم الماضية والتي جرت في البرازيل في استمرار لحملة الصحافة الانجليزية على الفيفا عقب إسناد تنظيم كأس العالم عام 2022 لقطر وما شابه من رائحة فساد كبيرة .
الصحيفة أكدت أن بلاتر ليس الوحيد الذي قبل هذه الهدية بل هناك أيضاً ستة وعشرون عضواً آخر من اللجنة التنفيذية بينهم ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي، في حين رفضها كل من رئيس الاتحاد الأمريكي سونيل غولاتي والأمير علي بن الحسين نائب رئيس الفيفا ومويا دود رئيس الاتحاد الأسترالي حيث أشادت بهم وبتصرفهم الشريف الذي يعوض عن فساد بلاتيني وغيره والذي بات معروفاً للجميع .

الصحفية هايدي بلاك من الصنداي تايمز وهي صاحبة التقرري شكل هذه الساعة على حسابها على تويتر متسائلة إن كانت تستحق أن يخاطر المرء بمنصبه من أجلها حيث طالبتهم بإرجاعها فوراً .

يذكر أنها ليست المرة الأولى التي تهاجم صحيفة الصنداي تايمز الفيفا وتتهمه بالفساد واللاأخلاقية حيث سبق وأن نشرت في حزيران الماضي تقريراً عن التلاعب بنظام المكافأت والعمل الإضافي خلال كأس العالم لمضاعفة مدخولهم من 100 ألف دولار إلى 200 ألف دولار ، في جزء من حملة مستمرة للصحافة الانجليزية على الفيفا عقب إسناد كأس العالم لقطر عام 2022 والتي شابتها اتهامات بالفساد.

أضف تعليق

التعليقات