الشريط الأخباري

محمد صلاح يساهم باسعاد طفل يهودي !

موقع بُـكرا
نشر بـ 25/03/2015 19:30 , التعديل الأخير 25/03/2015 19:30

نشرت صحيفة “لاغازيتا ديلو سبورت” الإيطالية تفاصيل قصة لم يعلم عنها المصري محمد صلاح نجم فيورنتينا قبل إنطلاق مباراه الفريق أمام مضيفه روما في إياب دور الـ 16 من الدوري الأوروبي على ملعب الأولمبيكو.

وقامت الصحيفة بتفجير مفاجاة وهي بأن الطفل الذي قام بمرافقة صلاح قبل إنطلاق المباراة التي إنتهت بفوز الفيولا بثلاثية نظيفة كان يهودي الديانة.

وبحسب الصحيفة، فإن الطفل “ليلو” (6 سنوات) طلب من المسؤولين عن دخول الأطفال لمرافقة اللاعبين أن يسمحوا له بمسك يد صلاح والسير بجانبه.

وبعد تألقه مع الفيولا في الفترة الماضية منذ قدومه من تشيلسي على سبيل الإعارة، أصبح صلاح معشوق الجماهير وهذا الطفل هو أحد عشاق الفرعون المصري.

وقال والد الطفل في حديث للصحيفة: “يعلم إبني تماماً بأن صلاح رفض مصافحة لاعبي فريق مكابي تل أبيب عندما كان يلعب مع فريق بازل السويسري، ولكن هذا الموقف لم يؤثر عليه أو على حبه لصلاح”.

وأضاف: “بالطبع، لم يكن يعلم صلاح بأن إبني يهودي، ولكنني أردت أن يعرف اللاعب التفاصيل، وأنه ساهم بإسعاد طفل صغير”.

وإشتهر صلاح (22 عاماً) برفضه مصافحة لاعبي فريق مكابي تل أبيب الصهيوني خلال مباراه في الدوري التمهيدي لدوري أبطال أوروبا في عام 2013 عندما كان لاعباً مع فريق بازل السويسري.

أضف تعليق

التعليقات