الشريط الأخباري

د. ربيع خلايلة لـ "بكرا": علاج ضحايا الكوارث الطبيعية يتطلب المعرفة

كيفين سليمان، موقع بكرا
نشر بـ 24/05/2015 23:00 , التعديل الأخير 24/05/2015 23:00

الكوارث بشكل عام هي احداث كبيرة، حيث تكون فيها الخسائر كبيرة جدا، سواءً كانت في الارواح أو الممتلكات. وتسمى كارثة عندما تكون الامكانيات المتوفرة غير كافية لمواجهتها، وقد يكون السبب هو موقع الحادث وصعوبة الوصول الى المحتجزين او كثرة عدد المصابين او شدة الاصابات.

وللطواقم والبعث الطبية اهمية كبيرة في التعامل مع مثل هذه الاحداث، حيث يقوم قسم التمريض في مستشفى صفد بعقد الحلقات والمؤتمرات عن موضوع ضحايا الكوارث الطبيعية وكيفية معالجة المصابين في هذه الحالات من اجل ان يتعرف الطلاب على كيفية التعامل مع مثل هذه الكوارث الطبيعية التي توقع الاصابات والضحايا البشرية.

صفد، وتهئية الطواقم ...

وعن هذا الموضوع كان لمراسلنا حديث مع د. ربيع خلايلة مدير قسم التمريض في مستشفى صفد، والذي قال: لا شك أن التعامل مع مصابي الكوارث يختلف عن التعامل مريض يصل إلى المستشفى، من حيث نوع الإصابة، سرعة العلاج وإمكانيات العلاج المتاحة. 

وقال: نعمل في صفد على تهيئة طواقم قادرة على التعامل مع الكوارث ومعالجة ضحاياها، مثال على ذلك كارثة نيبال التي وقعت مؤخرًا.

وأضاف: طواقمنا سيتم دمجها لاحقًا ضمن فرق العمل الإسرائيلية التي تسافر إلى شتى البلدان للمساعدة في الإنقاذ.

وأختتم: نحن بدورها مستمرون بعقد من مثل هذه المؤتمرات والدورات سنويا من اجل توعية الطلاب المنخرطين في مجال الصحة.

أحببت الخبر ؟ شارك اصحابك

أضف تعليق

التعليقات