الشريط الأخباري

ثانوية عيلوط تخرج فوجها الـ18

موقع بكرا
نشر بـ 24/05/2015 09:45 , التعديل الأخير 24/05/2015 09:45

في احتفال بهيج غاية في التنظيم والترتيب، غصت قاعة جاليري أبو ماهر في الناصرة، عصر يوم الجمعة، بالحضور الذين جاؤوا للاحتفال بتخريج الفوج الـ18 من طلاب مدرسة عيلوط الثانوية . وحضر الحفل جمهور غفير من خريجي المدرسة ومعلميها وأهالي الطلاب وممثلون عن المجلس المحلي وشبكة "عَمال".

بدأ الحفل باستقبال حار للطلاب الخريجين، الذين بلغ عددهم 120 طالبا وطالبة، حيث وقف الجميع لاستقبالهم وسط تصفيق حار ثم بدأ حفل التخريج وتضمن كلمات لمدير المدرسة، الأستاذ عمر واكد نصار، ورئيس المجلس المحلي، السيد إبراهيم أبو راس، ومدير قسم المعارف، السيد سيف عبود، ورئيس لجنة أولياء الأمور، السيد جمال خطيب، ونائب مدير المدرسة، السيدة رانيا منصور، وممثلة شبكة "عمال"، السيدة فيرد براغ، وكانت كلمة للخريجين. وأكد جميع المتحدثين في كلماتهم على تهنئة الطلاب الخريجين وتمنوا لهم مستقبلا حافلا بالنجاح، كما أكدوا على أهمية العلم في حياة البشر وضرورة مواصلة طريق العلم، والجمع بين العلم والأخلاق.

هذا وقد شدد مدير المدرسة، الأستاذ عمر واكد نصار، في كلمته للخريجين على هذه المرحلة المفصلية في حياة الطلاب وأهمية متابعة مسيرتهم التعليمية كضرورة وهدف يجب تحقيقه خاصة بالنسبة لأقلية عربية في إسرائيل في ظل الظروف والتحديات العديدة التي تقف في وجهها. كما شدد على التغيير النوعي الذي شهدته المدرسة في العام الدراسي الحالي خاصة فيما يتعلق بالتحصيلات الدراسية للطلاب التي ارتفعت بحوالي 4% بحسب نتائج البجروت التي أجريت في الموعد الشتوي من هذا العام. وشكر مدير المدرسة الطاقم التدريسي لما بذله من جهد وتعب للوصول بالطلاب إلى هذه المرحلة وتوجه بالشكر في كلمته إلى المجلس المحلي على التعاون المستمر والدؤوب لما فيه مصلحة المدرسة وطلابها، كما شكر أهالي الطلاب على تعاونهم مع المعلمين من أجل تحقيق النجاح لأبنائهم.

أما رئيس المجلس المحلي، السيد إبراهيم أبو راس، فقد أشار في كلمته إلى الأهمية التي يوليها للمسيرة التعليمية في قرية عيلوط وبخاصة للمدرسة الثانوية. وأشاد رئيس المجلس في كلمته بالجهود التي بذلتها إدارة المدرسة وطاقم المعلمين من أجل إنجاح المسيرة التعليمية للمدرسة ودفع الطلاب قدما مشيرا إلى التغيير الجذري الذي شهدته المدرسة خلال العام الحالي وأهمها خفض نسبة الامتحانات المشبوهة بحوالي 90% وتعزيز المناخ التعليمي في المدرسة وفتح تخصصات جديدة لتتلاءم مع كافة شرائح الطلاب في المدرسة.

وتحدث رئيس لجنة أولياء الأمور، السيد جمال خطيب، فأشاد بالتغيير الحاصل في المدرسة لجهة تعززي المناخ التربوي وشكر المعلمين على ذلك وتمنى للخريجين النجاح في حياتهم.

تولى عرافة الحفل الأستاذ محمود عُمري، والطالب المتألق رايق أبو راس، وتخلل الحفل تبادل الراية والشعلة بين الخريجين وطلاب الفوج الـ19، ثم توزيع الشهادات.

وبلغت ذروة الاحتفال اوجها عندما قام ممثلون عن الطلاب الخريجين بتسليم الشعلة الى طلاب المدرسة من صفوف الحوادي عشر في اشارة الى انتقال المسؤولية عليهم لاكمال المسيرة التعليمية في المدرسة. 

أضف تعليق

التعليقات

الف الف الف الف مبروك تخرج ولاد وبنات بلدي واخوي ي غالي منور
عيلوطيية - 25/05/2015 08:53