الشريط الأخباري

الأب فهيم لبكرا: نأمل ان يكون شوشاني عادلا في تفهم الحقائق والبيانات

ريهام يوسف عثامله
نشر بـ 03/11/2015 09:30 , التعديل الأخير 03/11/2015 09:30

عقب الاب عبد المسيح فهيم مدير الأمانة العامة للمدارس الكاثوليكية في البلاد على قرار وزير التعليم نفتالي بينيت الذي اقتضى بتعيين المدير العام السابق لوزارة التعليم د. شمشون شوشاني كرئيس للجنة المسؤولة عن فحص احتياجات المدارس الاهلية ل"بكرا" قائلا: ما يهمنا هو ان نحصل على نتيجة مشرفة وجيدة وان يكون هناك مساواة وعدل في المدارس، شخصية شمشون شوشاني هي متزنة جدا.

وأضاف: في البداية كنا ندعم اقتراح وزير المالية كحلون بان يتم تعيين القاضي سليم جبران وبالفعل هو شخصية عظيمة وممتازة ونقدره كثيرا، ويكن بشكل عملي عرضت الوزارة اسم شمشون شوشاني ولم نرى مانع بان يتولى هو هذه المهمة.

ونوه ل"بكرا": في النهاية نحن نبحث عن العدل، الظلم والاجحاف في مدارسنا واضح، وهدفنا هو الحصول على حقوقنا، وبالرغم من ان القاضي سليم جبران هو حكيم وعادل وهذا ما نأمله من شمشون شوشاني ان يكون عادلا في تفهم الحقائق والبيانات والامر يعتمد على الطرفين في طريقة عرض الحقائق وحل الأمور العالقة.

وزارة التعليم تكسب المعركة وتعين شمشون بدل جبران

وكان وزير التعليم نفتالي بينت عين د. شمشون شوشاني ، المدير العام السابق لوزارة التعليم كرئيس اللجنة المسؤولة عن فحص الاحتياجات الخاصّة للمدارس المسيحيّة في إسرائيل كما تم الاتّفاق بين ممثّلي وزارة التعليم وممثّلي المدارس ستناقش كل الأمور والمواضيع المتعلّقة بالاحتياجات الخاصّة للمدارس المسيحية الاهلية ، وووفقا للاتّفاق الذي تمّ توقيعه بين ممثّلي وزارة التعليم وممثّلي المدارس الاهلية وستقوم هذه اللجنة بتقديم توصياتها لغايّة شهر آذار 2016.


ويشار الى ان هذه المسألة كانت نقطة خلاف كبيرة خلال المفاوضات السابقة التي جرت بين وزارة المعارف والمدارس الاهلية بهدف حل ازمة المدارس الاهلية وارجاع الطلاب الى التعليم بعد اضراب دام ما يقارب الشهر، حيث طالبت الأمانة العامة بتعيين القاضي سليم جبران في حين ان الوزارة أصرت على تعيين د. شمشون شوشاني وقامت بتعيينه على ما يبدو.

أضف تعليق

التعليقات