الشريط الأخباري

إسرائيل تنتقد مجلس الأمن بعد بيانه بشأن احتلال الجولان

موقع بكرا
نشر بـ 27/04/2016 07:47 , التعديل الأخير 27/04/2016 07:47

انتقد مندوب إسرائيل لدى الأمم المتحدة، داني دانون باسم وزارة الخارجية الإسرائيلية بيان مجلس الامن الدولي مساء أمس الذي اعتبر هضبة الجولان ارضا سورية محتلة.
وقال  دانون إن عقد الجلسة هو تجاهل مطلق للواقع في الشرق الأوسط. 

وأضاف انه في الوقت الذي يذبح فيه الالاف في سوريا ويشرد الملايين فان مجلس الأمن يركز على اسرائيل الدولة الديمقراطية الوحيدة في المنطقة.

وكان المجلس قد اوضح في ختام جلسة مغلقة عقدها مساء امس بناء على طلب فنزويلا ومصر ان جميع القرارات السابقة تلغي ضم الجولان إلى إسرائيل.

وقال مندوب الصين لدى المنظمة الدولية ان الدول الاعضاء الـ15 أعربت عن قلقها العميق من التصريحات الاسرائيلية الأخيرة بشأن الهضبة مشددة على ان وضعها القانوني لم يتغير.

وجاء في البيان الذي تلاه المندوب الصيني ان الجولان هو ارض سورية محتلة لافتا الى ان قرار تطبيق القوانين الاسرائيلية عليه باطل ولاغ ولا أثر له وفقا للقانون الدولي.
وقال المندوب الفنزويلي إن الجلسة عقدت في اعقاب تصريح رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو مؤخرا بأن هضبة الجولان ستبقى تحت السيادة الاسرائيلية الى الأبد.

أضف تعليق

التعليقات