الشريط الأخباري

جمعية انماء تختتم مشروعها الرمضاني مع اطفال غزة في المستشفيات

موقع بكرا
نشر بـ 05/07/2016 09:30 , التعديل الأخير 05/07/2016 09:30

اختتمت جمعية انماء للديمقراطية وتطوير القدرات برنامجها الرمضاني بحفل ترفيهي لاطفال مرضى السرطان من قطاع غزة في اطفال مرضى السرطان في مستشفى تل هشومير ومستشفى ايخلوف ، وكانت جمعية انماء ومن خلال مجموعاتها التطوعية قد انطلقت بحملة خيرية وانسانية كبيرة منذ بداية شهر رمضان، توجت كل برامجها لاطفال مرضى السرطان ومرافقيهم من قطاع غزة في المستشفيات الاسرائيلية " تل هشومير - ايخلوف " حيث تعمل جمعية انماء وعلى مدار العام على برنامج تواصل وزيارات لاطفال مرضى السرطان ومرافقيهم ، وتعمل على اعداد العديد من الفعاليات والبرامج المختلفة المناسبة لهم ، نظرا للظروف الصعبة التي يعانون منها ، فمنذ بداية شهر رمضان نشطت مجموعاتها التطوعية الشبابية الانمائية بين الاوساط الشبابية واهل الخير من المتبرعين من اجل جمع التبرعات والمساعدات لتامين التبرعات والمواد الغذائية الخاصة لشهر رمضان، نظرا لعدم ملائمة الغذاء ومناسبته للصائمين في المستشفيات، كما عملت على تامين الملابس والالعاب للاطفال ايضا والتي تم توزيعها في نهاية الحفلة الترفيهية والتي شاركت بها مجموعات انماء التطوعية بالغناء والرقص والدبكة والرسم على الوجوه مع الاطفال ومرافقيهم .

واشارت انماء الى ان مشروعها الخيري والانساني كان له تفاعل وانعكاس ايجابي وتشجيع من قبل اهل الخير والمتطوعين الذين ربطوا الليل مع النهار من اجل تامين جميع التبرعات والتي ادت مساهمتهم وتبرعاتهم الى ادخال الفرحة والبسمة على وجوه الاطفال من جهة والى زرع بذور العمل الخيري والانساني في نفوسالمتطوعين الشباب والى تعزيز روح العطاء والعمل الخيري والانساني ومساعدة المحتاجين من جهة اخرى .
وتحدث نيابة عن اهل الاطفال الحاج ابو نعيم الفرا الذي تقدم بالشكر والتقدير والامتنان الى اهلنا في الداخل الفلسطيني والى كل من يسعى الى ان يقدم لنا ولاطفالنا التبرعات المساعدات والى كل من يقف الى جانبنا في محنتنا وظروفنا الحالية، وتمنى الصحة والعافية والخير لاسرهم واطفالهم على دورهم الانساني النبيل، كما وتقدمت جمعية انماء بجزيل الشكر والتقدير الى كل من ساهم وعمل في هذا المشروع الخيري والانساني الكبير من اهلنا في الداخل الفلسطيني والى مجموعاتها التطوعية الشبابية ودورهم المتفاني وعملهم الدؤوب والمتواصل لزرع البسمة والفرحة على شفاه الاطفال ومرافقيهم والاحتفال بهم ومعهم بمناسبة عيد الفطر السعيد فكل عام وشعبنا واطفالنا بالف خير .

تجدر الاشارة الى ان جمعية انماء تواصل عملها بجهود المتطوعين شباب وصبايا من مختلف الاعمار تجمعهم الرغبة في العطاء الى ان اصبحوا عنوانا لتقديم كل ما بوسعهم من اجل تطوير مجتمعنا، وهي تفتح ابوابها دائما لاستقبال متطوعين من مختلف احياء المدينة .


 

أضف تعليق

التعليقات