الشريط الأخباري

العدءاة المقدسية ميادة الصياد تحتل المركز (67) بسباق الماراثون

زكريا خليل، موقع بُـكرا
نشر بـ 18/08/2016 08:31 , التعديل الأخير 18/08/2016 08:31

حصلت العداءة المقدسية ميادة الصياد 23 عاما على زمن قدره 2,42,28 ساعة لتحتل المركز الـ 67 من اصل 157 عداءة شاركن في سباق الماراثون وذلك ضمن منافسات دورة الالعاب الاولمبية الصيفية المقامة حاليا في مدينة ريو دي جانيرو بالبرازيل.

وبعد نهاية السباق اعتبرت ميادة الصياد ان السباق كان في غاية الصعوبة نتيجة ارتفاع درجة الحرارة مما ادى الى التاثير على مستوى العداءات مشيرة الى انه سعيدة لتحقيقها هذا الرقم الجيد الذي تجاوزت من خلاله مجموعة من المتسابقات المميزيات من دول لها باع طويل في المسافات الطويلة.

شكر للعائلة وجميع من دعمها

ووجهت الصياد شكرها الى عائلتها وجميع من دعمها خلال الفترة الماضية من اجل الوصول الى هذا المستوى الذي استطاعت من خلاله المشاركة في اكبر محفل دولي ومنافسة بطلات عالميات.مؤكدة انها ستواصل العمل خلال المرحلة المقبلة على تسحين رقمها وعكس افضل صورة عن الشعب الفلسطيني والرياضة الفلسطينية.

العداءة ميادة تحمل الجنسيتين الفلسطينية والألمانية وتعيش في برلين، تلعب مع فريق فورتونا مارتسان الألماني، لكنها فضلت أن تمثل وطنها فلسطين في أولمبياد ريو 2016 " وهي فخورة بهذا التمثيل وفق ما قال جدها ابو محمود الصياد 81 عاما.

الحلم تحقق والحمد لله

واضاف لـ بكرا: ان مشاركة ميادة في اولمبياد ريو كان شرف كبير لنا عقدنا امل كبير عليه وها هو الحلم تحقق والحمد لله مضيفا ان حفيدته دخلت حفل الافتتاح، مع البعثة الفلسطينية حاملة العلم الفلسطيني، ومرتدية الثوب التقليدي المطرز.

بدأت ميادة وشقيقتها التوأم مريم لعبة الرياضة منذ صغرهما لكن الاخيرة انسحبت وفضلت التركيز على دراستها الاكاديمية , بينما ميادة بقيت متمسكة بالرياضة اضافة الى تعليمها الجامعي.

مشوارها الرياضي

العداءة ميادة حققت خلال مشوارها الرياضي العديد من النجاحات وخاصة خلال مشاركتها في بطولة ألعاب القوى التي أقيمت في بكين العام الماضي ثم في مارثون دبي مطلع العام الجاري وشاركت في ماراثون بيت لحم وحصلت على الدرجة الاولى وهو ما مكنها ان ترشح الى اولمبياد ريو 2016.

ويقول الجد ابو محمود انه كان ينوي مرافقة ميادة للاولمبياد الا ان بعد المسافة كانت تشكل عامل ارهاق له ففضل ان يتابع يوميات حفيدته عبر التلفاز في حين رافقها والدها الفلسطيني وامها الالمانية. مضيفا ان العائلة هنا كانت على اتصال يوميا بميادة ووالديها.

امل بتحقيق نجاحات كبيرة

واعرب الجد ابو محمود عن امله ان يشكل ما احرزته حفيدته ميادة في الاولمبياد بداية لنجاحات كبيرة وكثيرة , مع انه كان قلقا على حفيدته من المتسابقات الطوال وخاصة السمراوت فخطوة الواحدة منهن تعادل خطوتين من خطوات حفيدتي الصغيرة.

واكد ابو محمود ان حفيدته متعلقة بمدينة القدس وفلسطين وهي تزورها مرتين في السنة.

ختام مشاركة فلسطين

يشار الى ان الصياد قد اختتمت مشاركة فلسطين في اولمبياد ريو 2106 حيث مثل فلسطين 6 مشاركين هم: لاعب الجودو سيمون يعقوب 27 عاما وزن 60 كلغم , السباح احمد جبريل 25 عاما سباق 200 حرة ,السباحة ميري الاطرش 22 عاما سباق 50 متر حرة, العداء محمد ابو خوصة 23 عاما سباق 100 متر, الفارس كريستيان زميرمان المقيم في المانيا 54 عاما رياضة الفروسية, واخيرا العداءة ميادة الصياد 23 عاما سباق الماراثون.

أضف تعليق

التعليقات