الشريط الأخباري

الرئاسة الفلسطينية : القدس اهم من العلاقة مع اميركا

موقع بكرا
نشر بـ 10/09/2018 23:00 , التعديل الأخير 10/09/2018 23:00

قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، مساء اليوم الاثنين، إن التمسك بالقدس والحفاظ عليها وعلى ثوابت شعبنا الفلسطيني، وعلى رأسها بالإضافة للقدس، قضية اللاجئين، وبقية الثوابت التي أجمع عليها شعبنا وقيادته، أهم من العلاقة مع الولايات المتحدة الأمريكية.

وأضاف أبو ردينة أن قرار الولايات المتحدة الأخير المتمثل بإغلاق مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن لن يغير من موقفنا تجاه الحفاظ على مقدساتنا الإسلامية والمسيحية، والتزامنا بقرارات الشرعية الدولية وقرارات القمم العربية والإسلامية المتعلقة بالقضية الفلسطينية، وسعينا الدائم لتطبيق هذه القرارات

جاء ذلك ردا على قيام إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب، مساء اليوم الاثنين، إغلاق البعثة الدبلوماسية الفلسطينية في واشنطن، متهمة القادة الفلسطينيين بعدم إجراء "مفاوضات مباشرة ومهمة مع إسرائيل".

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر نويرت في بيان، "قادة منظمة التحرير الفلسطينية انتقدوا الخطة الأميركية للسلام حتى قبل الاطلاع عليها ورفضوا التحدث مع الحكومة الأميركية بشأن جهودها من أجل السلام".
 

أضف تعليق

التعليقات