الشريط الأخباري

هل ستزال اللوحات المسيئة للمسيح عليه السلام؟

يحيى امل جبارين - بكرا
نشر بـ 16/01/2019 21:30 , التعديل الأخير 16/01/2019 21:30
هل ستزال اللوحات المسيئة للمسيح عليه السلام؟

كشف مراسل "بكرا" النقاب عن امكانيّة التوصّل الى اتفّاق بين بلديّة حيفا وقادة النضال ضد اللوحات المسيئة للمسيح عليه السلام، بموجبه تُزال اللوحات في الثاني والعشرين من الشهر الجاري.
 
وشهدت المنطقة في الفترة الأخيرة، موجة غضب بسبب لوحات مسيئة للمسيح عليه السلام بمتحف حيفا الفنّي. 
 
أمير بلّان يقول لـبكرا:" غداً ستكون تظاهرة اعتصامية عبارة عن رفع شموع واداء تراتيل قبالة المتحف في شارع شبتاي ليفي 26 وسيصل محتجّون من شتّى المناطق وبحوزتنا ترخيصاً من قبل الشرطة". 
 
اتفاق مبدأي

يستطرد بلّان كلامه قائلا:" وهناك نوع من الاتفاق المبدأي  مع  البلديّة بأن تزال اللوحات 22.1، ولكن حتّى الأن لا قرار من قبل البلديّة والكهنة ونطالب أخوتنا الكرام، بالتظاهر السلمي ورسالتي هي اننا شعب السلام والمحبّة وعلينا اظهار تعاليم المسيح فينا ومطالبنا بازالة المعرض نهائي".
 
وينهي حديثه قائلا:" فوجئنا بموقف  الفنان وعلى الجميع و أخذ  هذا الأمر بعين الإعتبار والتأسس عليه لإزالة العرض".

أضف تعليق

التعليقات