الشريط الأخباري

الطفل المعجزة يطرق أبواب كرة القدم بمهاراته الفنية!

موقع بكرا
نشر بـ 26/02/2019 11:00 , التعديل الأخير 26/02/2019 11:00
الطفل المعجزة يطرق أبواب كرة القدم بمهاراته الفنية!

حصل الطفل الإيراني الصغير آرات حسيني على شهرة منقطعة النظير، بسبب الموهبة الكبيرة التي يتمتع بها في لعبة الجمباز، لكنه في الآونة الأخيرة توجه إلى عالم كرة القدم، ليحصل على محبة قطاع واسع من الجماهير والمتابعين.

ويحرص محمد والد الطفل آرات على نشر جميع ما يقوم به طفله، عبر الحساب الرسمي للنجم الصغير في موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام"، الذي وصل عدد متابعيه فيه إلى نحو 2 مليون شخص.

واشتهر الطفل، صاحب الـ5 سنوات، من خلال برنامج صيني للمواهب، حين قدم فاصلاً مهارياً في لعبة الجمباز، ما جعل هيئة الحكام توافق على عبوره إلى المرحلة الثانية، فيما وقفت الجماهير الحاضرة في الاستوديو لتحيته.


لكن آرات الذي يقيم في مقاطعة مازندران شمال إيران، بات في الآونة الأخيرة يلعب كرة القدم، واتضح أنه يتمتع بمهارة فنية كبيرة، جعلت تسجيلاته المصورة تنتشر كالفيروس في مواقع التواصل الاجتماعي بكافة أرجاء المعمورة، لتزيد شهرته محبيه ومتابعيه.

ونقل موقع "سبورت" الفرنسي عن والد الطفل آرات قوله: "أطمح إلى أن يكون ابني أفضل مني، ويحصل على سعادة كبيرة، ولا أريده أن يكون مستقبله مثلي، واسمه يعني الشجاعة والحماسة وهو بالفعل يمتلكها، بفضل عضلاته القوية، التي عندما رأيتها حين كان عمره 6 أشهر، قررت أن يستغلها بالشكل الصحيح".

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

أضف تعليق

التعليقات