الشريط الأخباري

غرفة طوارئ سيارة لخدمة الأولاد المرضى بالسرطان أثناء الرحلات

غسان بصول، موقع بُـكرا
نشر بـ 18/03/2019 07:00 , التعديل الأخير 18/03/2019 07:00
غرفة طوارئ سيارة لخدمة الأولاد المرضى بالسرطان أثناء الرحلات
تصوير: زخرون مناحم

أعلنت جمعية "زخرون مناحم" التي تعنى برعاية الأولاد المرضى بالسرطان وأفراد عائلاتهم-انها ستضع في خدمة هذه الفئة من الأولاد قريباً، سيارة ضخمة مهيأة على شكل غرفة طوارئ متحركة، هي الأولى من نوعها، وهي معدة للخدمة أثناء النزهات والرحلات، خارج المستشفيات.

ويبلغ طول هذه السيارة عشرة أمتار، وهي مزودة بأحدث الأجهزة والمعدات، وبلغت تكلفتها (1.5) مليون شيكل (420 ألف دولار)، تم جمعها بالتبرع.

ومن بين المعدات والأجهزة المتوفرة في هذا القسم المتحرك: جهاز "اولتراساوند"، وجهاز لتخطيط القلب(AKG)، وأجهزة خاصة بفحوصات الدم والقلب والكلى، وجهاز للإنعاش-بالإضافة إلى أربعة أسرة علاجية.

وصرح مؤسس ورئيس الجمعية، حاييم ارنطال، بأنه سيضاف إلى هذا القسم قريباً جهاز للتصوير بأشعة الرنتجن، مضيفاً أن طاقم القسم مكون من مجموعة من الأطباء والممرضات والممرضين الأكفاء، يعملون تطوعاً.

وبالإضافة إلى وظائف القسم الطبية، يمكن استخدامه لأغراض أخرى كالتجميل والتدليك ("المساجات") ولأغراض "المنيكور" و "البديكور" للمريضات وأمهاتهن، وما إلى ذلك.
 

أضف تعليق

التعليقات