الشريط الأخباري

الطلاب العرب بتل أبيب وبئر السبع يرفعون صوت الأسرى ويساندون غزة

موقع بكرا
نشر بـ 26/03/2019 22:30 , التعديل الأخير 26/03/2019 22:30
الطلاب العرب بتل أبيب وبئر السبع يرفعون صوت الأسرى ويساندون غزة

 تظاهر الطلاب العرب في جامعتي تل أبيب وبئر السبع اليوم، الثلاثاء، دعما وإسنادا للأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية وتنديدا بالقصف الإسرائيلي لقطاع غزة المحاصر.

ونظمت جفرا – التجمع الطلابي في تل أبيب (الشيخ مونّس) تظاهرة في ساحة أنطين – المدخل الرئيسي لجامعة تل أبيب، رفعوا خلالها العلم الفلسطيني والشعارات المساندة لغزة والداعمة للأسرى الفلسطينيين، وهتفوا “من الشّيخ مونّس إلى غزّة شعب واحد”.

وفي بئر السبع، شارك عشرات الطلاب في الوقفة أمام مدخل الجامعة الرئيسي وقبالة مستشفى “سوروكا” الذي نقل إليه الأسرى المصابون الذين اعتُدِيَ عليهم مساء أول من أمس على يد الوحدات الخاصّة في سلطة السّجون ونُقِلَ أكثر من 12 أسير إلى المستشفى بإصابات متفاوتة.

وهتف المحتجون ضد التنكيل بالأسرى الفلسطينيين مطالبين بالحرية لهم وبمعاقبة المسؤولين عن تهديد حياة الأسرى، بالإضافة لذلك رفع الطلاب لافتات تندد بالعدوان على غزة وتحمل إسرائيل مسؤولية الوضع غير الإنساني للفلسطينيين المحاصرين في القطاع.

وقال الطلاب “جئنا اليوم لنقول لا للتنكيل بأسرى القضية الفلسطينية ولتحميل المسؤولية كاملة عن إصابتهم للمؤسسة الإسرائيلية وعن أي نتيجة قد يصل إليها وضعهم الصحي، ولنوصل صوتنا إلى الأسرى الموجودين في مستشفى ‘سوروكا’ كي يعلموا أنهم ليسوا وحدهم وأن شعبهم ينتظرهم في الخارج ويترقبهم”.

وأضافوا: “نوجه رسالة من هذه الوقفة ضد العدوان على قطاع غزة والجرائم الإنسانية بحق الفلسطينيين بما فيها الحصار والقتل، وسوف نسعى لاستمرار النشاطات الطلابية لنصرة أسرانا وشعبنا”.

أضف تعليق

التعليقات