الشريط الأخباري

الشيخ كامل ريّان لـ"بكرا": مهرجاننا هو تقليد سنوي استعداداً لشهر رمضان

يحيى أمل جبارين - بكرا
نشر بـ 26/04/2019 15:05 , التعديل الأخير 26/04/2019 15:05
الشيخ كامل ريّان لـ

تستعدّ الحركة الاسلاميّة لتنظيم مهرجان العمل الخيري العاشر تحت عنوان " القدس أوّلاً".

يُقام المهرجان، يوم غد السبت، السابع والعشرين من الشهر الجاري في تمام الساعة التاسعة صباحاً.

وقال القيادي في الحركة الإسلامية - الشيخ كامل ريّان لـبكرا:" مهرجان القدس أولا، هو تقليد وعرس سنوي تقيمه الحركة الإسلامية وجمعية الأقصى كل عام في المسجد الأقصى والقدس القديمة استعدادا لشهر رمضان المبارك، ويشمل تزيين وتنظيف محيط المسجد لاستقبال الزوار في الشهر الكريم".

وحول أهميّة المهرجان، تحدّث:" تأتي أهمية المهرجان من حيث ارتباطه بأهم معلم من معالم المسلمين في فلسطين، فهو انتماء للمسجد الأقصى ورباط في جنباته، حيث يتم حشد الآلاف من المسلمين رجالا ونساء واطفالا للرباط في المسجد في هذا اليوم، وهو كذلك يعزز صمود وثبات أهالي القدس حيث تنتعش الحركة التجارية في هذا اليوم".

وعرّج الى مميّزات المهرجان قائلا:" مهرجان هذا العام يتميز بشمول الورشات الى كل محيط المسجد الأقصى والبلدة القديمة إضافة الى الورشات الثقافية والتربوية التي تم الإعداد لها وورشات الإرشاد التي تنظمها جمعية الاقصى في المسجد لتعريف المسلمين على تاريخ المسجد ومعالمه".

رسالة

ووجّه ريّان رسالة عبر "بكرا" قال فيها:" الحركة الإسلامية وجمعية الأقصى تعملان على تعزيز انتماء المسلمين للمسجد الأقصى من حيث البرامج الشاملة على مدار العام وندعو أهلنا في الداخل والمسلمين عامة للمشاركة في هذا المهرجان لتعزيز صمود ورباط اهل القدس الذين يعانون الأمرين في سبيل البقاء والصمود في بيوتهم خاصة تلك المحاذية للمسجد".

وأنهى حديثه بالقول عن الفائدة العائدة من وراء هذا المهرجان:" حشد اكبر قدر من الأهل في المسجد الأقصى المبارك في يوم واحد، وتعزيز الانتماء الروحاني والعاطفي نحو المسجد الأقصى ودعم الحركة التجارية في القدس مما يعزز رباط وثبات اهل المدينة وتعريف أهلنا بمعالم الاقصى وتعليم أبنائنا واطفالنا حب الاقصى والانتماء إليه من خلال الورشات الثقافية والفنية وتشبيك التعاون بين مؤسسات الحركة الإسلامية كلها التي تعمل لإنجاح هذا المهرجان ليكون حدثا يليق بالمسجد الأقصى والحركة الإسلامية ووفي الختام نتوجه إلى عموم المسلمين في كل مكان أن المسجد الأقصى هو رمز عزة وكرامة الأمة وعلينا جميعا إمداده بالمصلين والمرابطين على مدار الساعة، فالتحديات التي يتعرض لها المسجد كبيرة جدا ويجب أن نكون على قدر التحدي".

الشيخ كامل ريّان لـبكرا: مهرجاننا هو تقليد سنوي استعداداً لشهر رمضان

أضف تعليق

التعليقات