الشريط الأخباري

كيف هرب علي ربيع من التّكرار في مسلسل "فكرة بمليون جنيه"؟

موقع بكرا -وكالات
نشر بـ 21/05/2019 13:00 , التعديل الأخير 21/05/2019 13:00
كيف هرب علي ربيع من التّكرار في مسلسل


جسّد الفنّان المصريّ الشّاب، علي ربيع، لونًا كوميديًا في مسلسله "فكرة بمليون جنيه"، تشابه بصورة كبيرة مع لونه الكوميديّ في مسلسله الدراميّ الماضي "سك على أخواتك"، والذي يظهر خلاله بالشّاب المتسرّع في القول والفعل، وبطيء الفهم، وكثير الكلام.

ورغم التّكرار في الشّخصيّة والأسلوب، من قبل "ربيع"، إلا أنّ مسلسل "فكرة بمليون جنيه"، أحدث صدى واسعًا، وتصدّر قائمة البحث على "جوجل"، أكثر من مرّة، وزاد هذه المرّة من متابعة الأطفال الصّغار له، لإعجابهم بالشّخصيّة الهزليّة التي يؤدّيها "ربيع" في العمل.

وقال النّاقد الفنيّ المصريّ، طارق الشناوي، إنّ مسلسل "فكرة بمليون جنيه"، قائم على مجموعة من الشّباب الصّاعدين، الذين يحاولون إثبات ذاتهم، وفرض وجودهم على السّاحة الفنيّة، مشيرًا إلى أنّ أبطال العمل نجحوا في تأدية أدوار مميّزة، ما جعلهم يتصدّرون "تريند" البحث على "جوجل".

وأضاف الشناوي، لـ"فوشيا"، أنّه رغم تكرار علي ربيع لنفس الشّخصيّة في مسلسله الماضي "سك على أخواتك"، إلا أنّه نجح في إقناع الجمهور به، حتى إذا كان الجمهور الأكبر من صغار السّنّ، فهذا يعتبر نجاحًا في حدّ ذاته.

ومن جهتها، قالت الناقدة الفنيّة ماجدة موريس، إنّ مسلسل "فكرة بمليون جنيه"، عمل كوميديّ لطيف اعتمد أبطاله على التّلقائية والارتجال، ونجح في استقطاب عدد كبير من المشاهدين، خلال أوّل أيام عرضه.

وأضافتْ موريس، لـ"فوشيا"، أنّه يجب على الفنّان علي ربيع تغيير لون جلده في الكوميديا، إذا أراد مواصلة النّجاح، حيث إنّ الجمهور سريع الملل من الأعمال المكرّرة، والشّخصيّات المتشابهة، مشيرة، إلى أنّ مسلسل "فكرة بمليون جنيه"، تفوق على عمل "ربيع" السّابق "سك على أخواتك".

 

المصدر :فوشيا 

أضف تعليق

التعليقات