الشريط الأخباري

الشيخ عكرمة صبري يوجه نداءا لمعالجة ظاهرة العنف في المجتمع العربي

موقع بُـكرا
نشر بـ 25/05/2019 14:16 , التعديل الأخير 25/05/2019 14:16
الشيخ عكرمة صبري يوجه نداءا لمعالجة ظاهرة العنف في المجتمع العربي


اكد خطيب المسجد الأقصى المبارك الشيخ عكرمة صبري رئيس الهيئة الإسلامية العليا ان استمرار مسلسل العنف في المجتمع العربي امر مؤلم مشيرا الى ان هذا العنف يؤدي الى اقتراف جريمة القتل.

وقال في تصريح خاص ل بكرا ان ما يحصل في المجتمع العربي امر مخطط له حيث ان انتشار السلاح بين الشباب له اثاره السلبية مضيفا انه قد سبق وان اصدر فتوى شرعية بتحريم القتل وتحريم اخذ الثأر أيضا.

ولفت الى ان هذه الظاهرة كانت في فلسطين أيام الانتداب البريطاني والذي يبدو انه تم أحياءها من جديد في ظل الاحتلال الإسرائيلي, وقال نحن ضد العنف وضد القتل وضد اخذ الثأر لان اخذ الثأر يستمر بين القتلة ولا يتوقف فأخطاره متعددة ومستمرة, ونحن نشكر اهل الإصلاح وكل من يحاول ان يرأب الصدع ويعالج الأمور.

ووجه الشيخ صبري نداءا الى لجنة المتابعة العليا ورؤساء البلديات واعضاء الكنيست العرب وأئمة المساجد والخطباء والمعلمين والمعلمات بان يركزوا جهودهم ويوحدوا صفوفهم من اجل معالجة هذه الظاهرة الخطيرة وان يوضع حدا لها فلا يجوز السكوت على هذه السلبيات التي تفتك في النسيج الاجتماعي علينا جميعا العمل على الحفاظ على هذا النسيج والامن السلمي والطمأنينة وان يعيش الانسان بأمان وليس بالرعب او الخوف.

وحمل الشيخ صبري الشرطة الإسرائيلية المسؤولية عن عدم ضبط الأمور وقال لو كان القتيل يهوديا لكان الاهتمام كبيرا اما حينما يكون القتيل عربيا لا نرى أي اهتمام من الشرطة, ولا نسمع انها قد اعتقلت القتلة المجرمين, وهذا يؤدي الى توجيه اصبع الاتهام بالتقصير للشرطة الإسرائيلية.
 

أضف تعليق

التعليقات