الشريط الأخباري

الدوحة: سندعم أي خطة سلام يقبلها الفلسطينيون

موقع بكرا
نشر بـ 09/06/2019 23:00 , التعديل الأخير 09/06/2019 23:00
الدوحة: سندعم أي خطة سلام يقبلها الفلسطينيون

علق وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني على جهود الولايات المتحدة لوضع خطة سلام في الشرق الأوسط، قائلا إن الدوحة ستوافق على أي تسوية شريطة أن يقبلها الفلسطينيون.

وشدد آل ثاني، في تصريح صحفي أدلى به في لندن اليوم الأحد، أن قطر ترفض أي جهود تسوية ترمي إلى فرض حل على الفلسطينيين.

وأضاف: "حسب ما نراه، لا يوجد الآن اتصال بين الفلسطينيين والولايات المتحدة. وموقفنا لا يزال ثابتا: سندعم أي خطة يرغب الفلسطينيون في قبولها".

وكان كبير مستشاري البيت الأبيض، جاريد كوشنر، الذي يعكف على صياغة خطة السلام المرتقبة والمعروفة بـ"صفقة القرن"، قال الاثنين الماضي إن الشعب الفلسطيني يستحق التمتع بحق تقرير مصيره، لكنه لم يصل في تصريحه إلى حد دعم إنشاء دولة فلسطينية مستقلة.

وشكك كوشنر في قدرة الفلسطينيين على إدارة أمورهم بشكل مستقل عن إسرائيل

أضف تعليق

التعليقات