الشريط الأخباري

احتفالات تعمّ ام الفحم عشيّة الإفراج عن ظافر فتحي جبارين بعد مكوثه في المعتقل لـ17 عاماً

يحيى أمل جبارين - بكرا
نشر بـ 16/06/2019 21:31 , التعديل الأخير 16/06/2019 21:31
احتفالات تعمّ ام الفحم عشيّة الإفراج عن ظافر فتحي جبارين بعد مكوثه في المعتقل لـ17 عاماً


تعمّ عائلة الأسير الفحماوي ظافر فتحي جبارين، حالة من الفرحة والسرور وذلك بسبب ترقبّها للإفراج عن ابنها بعد أن 17 عاماً في غياهب وظلمات السجون.


وتنظّم العائلة منذ أيّام، احتفالات جمّة وذلك استعداداً لاستقبال ابنها العائد الى حضنها بعد غياب طويل.


ويستقبل أقارب جبارين، المهنّئين بالإفراج في باحة بيتهم الكائنة في حيّ عين التينة.

ويفرج عن الأسير غداً صباحاً وسيكون في استقباله العشرات من محبّيه.

وعلم "بكرا"، أنّ استقبال الأسير المحرّر سيكون صباحاً في مدخل البلد الجنوبي ( الأقواس) والتوقيت منوّط بساعة ومكان الإفراج.


وسينظّم احتفال اضافيّ في بيت العائلة بمناسبة عودة ابنهم لأحضانهم.

يذكر أنّ الأسير هو شقيق د. رائد فتحي.

احتفالات تعمّ ام الفحم عشيّة الإفراج عن ظافر فتحي جبارين بعد مكوثه في المعتقل لـ17 عاماً احتفالات تعمّ ام الفحم عشيّة الإفراج عن ظافر فتحي جبارين بعد مكوثه في المعتقل لـ17 عاماً احتفالات تعمّ ام الفحم عشيّة الإفراج عن ظافر فتحي جبارين بعد مكوثه في المعتقل لـ17 عاماً احتفالات تعمّ ام الفحم عشيّة الإفراج عن ظافر فتحي جبارين بعد مكوثه في المعتقل لـ17 عاماً

أضف تعليق

التعليقات