الشريط الأخباري

اكتشاف جرن المعمودية خلال أعمال ترميم كنيسة المهد ببيت لحم

وكالات
نشر بـ 22/06/2019 19:15 , التعديل الأخير 22/06/2019 19:15
اكتشاف جرن المعمودية خلال أعمال ترميم كنيسة المهد ببيت لحم

اعلن رئيس اللجنة الرئاسية لترميم كنيسة المهد زياد البندك، عن اكتشاف “جرن المعمودية”، خلال اعمال ترميم كنيسة المهد.

وقال البندك خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم السبت، في كنيسة المهد، “انه خلال اعمال ترميم جرن المعمودية القائم في الممر الجنوبي للكنيسة “جناح الكنيسة الجنوبي” وخلال اعمال الدراسات والتحاليل الاثرية الأولية لحجر المعمودية والتي تسبق اعمال الترميم، تم كشف وجود “جرن معمودية آخر دائري الشكل، حيث تم اخفاؤه داخل جرن المعمودية القائم ذي الشكل الثماني والمصنوع من حجر مشابه لحجر الاعمدة”.

واكد ان اعمال الدراسات الأثرية والتاريخية جارية لزيادة المعرفة عن تاريخ الكنيسة وعناصرها الفنية الاثرية، وانه سيتم ترميم جرن المعمودية من خلال المرممين المختصين ووفقا للمعايير الدولية للترميم، مشيرا الى ان اللجنة الرئاسية قامت باستدعاء خبراء وزارة السياحة والآثار الفلسطينية، بالإضافة الى خبرائها الدوليين للمشاركة في الدراسات والتحاليل الاثرية للجرن المكتشف.

تاريخ الكنيسة 

وأوضح البندك، ان هذا الاكتشاف العام سيمكن من زيادة المعرفة عن تاريخ الكنيسة واهميتها عبر الحقب التاريخية المختلفة، والتي هي جزء هام من تاريخنا وحاضرنا الفلسطيني.

وبين أنه تم البدء بأعمال الترميم منذ شهر أيلول 2013 حيث تم الانتهاء مما يقارب من 85% من اعمال الترميم المخطط لها، لافتا إلى ان ما تبقى يتعلق بفسيفساء الأرض والجدار الجنوبي المعرض للهدم اذا ما حصل زلزال، وبلاط الكنيسة الامامي والآبار والمغارة وبعض التفاصيل الأخرى، ومن المتوقع الانتهاء من اعمال ترميم المغارة في شهر ابريل/ نيسان المقبل.

وكشف ان هذا الاكتشاف ليس الأول من نوعه بل تمت اكتشافات أخرى ذات أهمية كبيرة سيعلن عنها في الوقت المناسب تتعلق بمدخل الكنيسة الأول التاريخي، والتي أقيمت على انقاضها الكنيسة الحالية، وكذلك الجدران .

أضف تعليق

التعليقات