الشريط الأخباري

4 طرق لمواجهة "فوضى" العلاقة الحميمة.. اكتشفيها!

موقع بكرا
نشر بـ 07/08/2019 11:20 , التعديل الأخير 07/08/2019 11:20
4 طرق لمواجهة

إنّ العلاقة الحميمة بين الزوجين هي أكثر من مجرّد ممارسة الجنس، بل هي عملية تعميق العلاقة بين الزوجين على المستوى البدني والكيميائي والنفسي والروحي، وهي تؤثر على جميع جوانب الحياة الزوجية والأسرية، الأمر الذي يقتضي البحث عن طرق لتعزيزها، ومواجهة الفوضى في ما يتعلق بها، نتيجة المسؤوليات وكثرة الإنشغالات.

وفي هذا الصّدد، كشف موقع "نواعم" عن 4 طرق تساعدكِ على مواجهة فوضى العلاقة الحميمة، واستعادتها بكامل قوّتها في حياتكِ الزوجية:

1- قوة التواصل

تواصلي يومياً مع زوجك ولو لمدة 10 دقائق فقط، تحدّثا عن المشاعر والأفكار والخيبات وكل ما يخصّكما، هذا التواصل اليومي يعمّق العلاقة بينكما، ويخلق مشاعر حميمة بينكما بدون تواصل جنسي، وهو ما يضمن علاقة زوجية صحّية وسعيدة حتى مع تواصل جنسي أقلّ.

2- التلميح

قد يرغب زوجك في التواصل الجسدي معكِ ولكنّه لا يعرف الوقت المناسب لكِ فلا يبادر بالطلب، اتّفقي مع زوجك على إشارة واضحة تعني أنكِ مستعدة لممارسة العلاقة الحميمة.

3- مناقشة معدّل العلاقة

الحديث بين الزوجين عن العلاقة الحميمة مهم في تقييم العلاقة والوصول إلى أعلى درجات الرضى، ناقشي مع زوجك معدل العلاقة الحميمة، ومدى رضا كلّ منكما عنها، وتوقعاتكما، وتوصّلا معاً إلى طرق جديدة لتعزيز العلاقة الحميمة والحفاظ على انتظامها في حياتكما الزوجية. لا بأس أن تضعي العلاقة الحميمة على جدول أعمالكما حتى لا تتحوّل إلى شيء هامشي في حياتكما.

4- نعمة السلوكيات الماضية

ما حدث في الماضي هو نعمة سواء كان جيداً أم لا. ناقشي زوجك في السلوكيات الماضية في علاقتكما الحميمة، الأخطاء تساعدكما على التعلم منها وعدم تكرارها، والأشياء الجيدة تدفعكما لبذل المزيد من أجل الحصول على درجات أعلى من الرضا الجنسي في حياتكما.

المصدر: نواعم

أضف تعليق

التعليقات