الشريط الأخباري

حفل تامر نفّار في ام الفحم بين القبول والرفض

يحيى أمل جبارين - بكرا
نشر بـ 20/08/2019 23:00 , التعديل الأخير 20/08/2019 23:00
حفل تامر نفّار في ام الفحم بين القبول والرفض




أثار إلغاء بلدية امّ الفحم لحفل تامر نفّار في المدينة، حفيظة عدد لا بأس به من أهالي المدينة.

وذكرت البلدية، ان قرار الالغاء جاء من رئيس امّ الفحم، د. سمير محاميد بالتشاور مع أعضاء البلديّة.

وانقسم الشارع الفحماوي بين مؤيد ومعارض لخطوة البلدية المتمثلة في إلغاء الحفل.


ضد الالغاء


وقال عضو ادارة بلديّة ام الفحم - محمد نجيب لـبكرا: لم يكن تصويت كان اتصال هاتفي من الرئيس.  موقفي كان واضحًا وهو ضد الإلغاء. ام الفحم تتسع للجميع ونرفض هذا الأسلوب تحت اي ضغوطات ان كان.
وتابع: تامر نفار فنان ملتزم بقضايا شعبه ويعبر عن ذللك في اسلوبه الخاص والمميز اذا الإدارة والمجلس البلدي لا تتسع وتستوعب تامر ام الفحم تتسع وتستوعب تامر،  من المؤسف أن فنان مثل تامر ملاحق من المؤسسة الإسرائيلية اليمينية وان يكون ملاحق من أبناء شعبه .


خطايا وجرائم

من جانبه، قال القيادي في حركة ابناء البلد - احمد شريم اغبارية لـبكرا: شخصيا لا اعرف تامر نفار ولم اسمعه سابقا اعتقد ان إلغاء العرض خطأ فهناك خطايا ترتكب وجرائم ولا احد يتكلم فقط عندما يتعلق الامر بالموسيقى والمسرح تجد من يعترض .

وأضاف: انا لا أستطيع ان ادافع عن موقف كهذا مسموح التعامل مع إيلان سديه وزبانيته وغير مسموح اعطاء شريحه من مجتمعنا حق الاستماع الى مجرد مغني في كل الدنيا تلغى لجان الرقابة وتحيا عندنا.


وتساءل اغبارية في حديثه: ما الفارق بين هذا القرار وقرارات ميري ريجف. اتمنى عليهم في المركز الجماهيري والبلديّة اعادة النظر بالموضوع لأن موضوع كهذا يدفع بمريدي هذا الفن الى الانزواء والشعور بالظلم . نحن في عهد الانفراج وليس الانغلاق حتى الوهابيه بدأت تنفتح متى تنفتح بلديتنا .

من ناحيته، قال عضو بلديّة ام الفحم عن نور المستقبل - المحامي رائد كسّاب محاميد لـبكرا: تلقيت اليوم اتصالا هاتفيا من رئيس البلدية وابلغني عن نية الائتلاف البلدي الغاء العرض بسبب وجود مقاطع غير اخلاقية قد تمس بابنائنا، فعرضت عليه ان تكون هنالك امكانية بالحديث الى تامر نفار وان يتم حذف هذه المقاطع من العرض فكان جواب الدكتور سمير بوجود مقاطع متعددة في العرض تمس بالتربية والاخلاق السليمة لابنائنا .

حرية المسرح


وأوضح محاميد: انا مع حرية المسرح والغناء وعدم اخضاع المسرح البلدي لاي زمرة او مجموعة ذات اتجاه او فكر معين ويجب اتاحة المسرح البلدي في ام الفحم للجميع . وبالنسبة للعرض فانا حتى اللحظة لا اعرف حقيقة العرض ان كان فيه مس بابنائنا تربويا واخلاقيا وهذا السؤال يجب توجيهه الى مدير المركز الجماهيري محمد صالح الذي اتفق مع مقدم العرض وهو يعرف القيمة الفنية والتربوية والاخلاقية لهذا العرض .

أمور ومصائب

وأستطرد كلامه: باعتقادي فان هنالك امور ومصائب في بلدنا مثل اطلاق النار بشكل عشوائي همجي وبربري ومن العنف المستشري ( حتى الان وانا اكتب الرد اسمع جبهة حقيقية من اطلاق النار ) فيا ريت لو قامت هذه الاصوات بالقيام بهذا الصجيج بمثل هذا الزخم والقوة ضد مطلقي الرصاص حتى في افراحهم واعراسهم والذين بدورهم يعكسون صورة همجية بربرية لابنائنا والتي تتعدى اي عرض فني مهما كانت تجاوزاته .

خطوط حمراء

واختتم حديثه: عودة الى الموضوع فانا الى اللحظة لا اعرف حقيقة العرض ويجب التحقيق بهذا الشأن ومعرفة اذا كان هنالك فعلا خطوات غير اخلاقية تربوية تمس بشبابنا وابنائنا ام انه عرض عادي لا يتجاوز اي خطوط حمراء وهذا كله يعتمد على جواب مدير المركز الجماهيري . اذا كان الاعتراض على عرض تامر نفار فقط بسبب كونه عرض موسيقي فني فهذا اعتبره كارثة على ابنائنا وشبابنا وبلدنا وهي ساحة لتنمية مزيد من العنف .

وتوجّه مراسل "بكرا" لرئيس بلديّة ام الفحم، د. سمير محاميد عن البيت الفحماوي الذي أكدّ ان موقف كتلة البيت الفحماوي يتوافق تماماً ولا يتعارض مع بيان البلديّة الذي صدر.


كما توجّه مراسلنا إلى نائب رئيس بلدية امّ الفحم، المحامي علي عدنان بركات (كتلة شباب التغيير) للحصول على تعقيبه حيال الموضوع الا انه لم يرد على توجهاتنا.



بيان ام الفحم للجميع في موضوع الغاء حفل تامر نفار

أصدرت قائمة ام الفحم للجميع بيانا صحفيا وجاء فيه: قائمة ام الفحم للجميع ممثلة بعضو البلدية المحامي توفيق سعيد جبارين اعترضت على الغاء حفل تامر نفار على خشبة المسرح سينماتك في ام الفحم. في اتصال هاتفي اليوم مع المحامي توفيق سعيد اعلن رئيس البلدية د. سمير صبحي بانه قرّر الغاء حفل تامر نفار بسبب الكلمات والمعاني الهابطة لبعض اغانيه.

وورد في البيان: المحامي توفيق سعيد اكّد في المكالمة الهاتفية مع رئيس البلدية بانه لا يتفق مع هذا المغني في بعض اغانيه ولكنه ضد الغاء الحفل وان هذا القرار سيكون له انعكاسات سلبية على البلدية وعلى ام الفحم وانه يمكن الابقاء على الحفل مع تعهّد المغني بعدم اداء اغاني لا تليق بالقيم الفحماوية والعربية.

وبحسب البيان، الا ان رئيس البلدية قال بان معظم اعضاء البلدية موافقون على هذا القرار وهكذا اغلبية الناس في ام الفحم.

وخلُص المنشور بالقول الى انّ: بما ان مسرح السينماتك هو مؤسسة عامة فعليها ان تفتح ابوابها امام الجميع، الاغلبية والاقلية، ولا يمكن للاغلبية ان تمنع من الاقلية من استعمال هذا المبنى، ولكن في اطار وقواعد اخلاقية تتفق مع مجتمعنا العربي والفحماوي. وبما ان المغني تعهد والتزم بهذه الشروط، فلا مكان لالغاء الحفل .


سننشر في "بكرا" ايّ تعقيب يصلنا حول الموضوع، حاولنا الاتّصال بكافّة المركبات لاستعراض موقفها من الموضوع.

أضف تعليق

التعليقات