الشريط الأخباري

السفر إلى إيطاليا: ساحل أمالفي قبلة السائحين

موقع بُـكرا، وكالات
نشر بـ 30/08/2019 11:00 , التعديل الأخير 30/08/2019 11:00
السفر إلى إيطاليا: ساحل أمالفي قبلة السائحين

 

ساحل أمالفي، من الوجهات السياحيَّة الأكثر شهرةً في إيطاليا، علمًا بأنَّ موسم السياحة إلى جنوب إيطاليا يمتدُّ من أبريل (نيسان) حتَّى نوفمبر (تشرين الثاني)، ولو أن يوليو (تمُّوز) وأغسطس (آب) يشهدان الذروة. فعلى بعد سبعين كيلومترًا من "نابولي"، يمتدُّ ساحل أمالفي على طول 68 كيلومترًا، ويشمل مناظر خلَّابة على امتداد الجرف الصخري النازل إلى البحر، فضلًا عن مناطق طبيعيَّة وبلدات ساحليَّة وقرى الصيادين الصغيرة. ويتوافر هناك العديد من الفنادق عالية الجودة والمطاعم والمرافق ذات المستوى العالمي.

"أمالفي"، هي المدينة الرئيسة في هذه المنطقة، وغالبًا ما تكون مكتظَّة بالسائحين. وتتضمَّن صرحًا دينيًّا يُعدُّ نقطة الجذب الرئيسة، مع واجهته الأماميَّة المغطَّاة بحجر مخطَّط فخم. وساحة "ديل دومو"، هو أيضًا من الأماكن الأساسيَّة للزيارة في "أمالفي،" كما الكورنيش، مع المشي المشي على طول الشاطئ، وارتياد المحلَّات التجاريَّة.

أماكن سياحية في ساحل "أمالفي"

• "سورينتو": تقع "سورينتو" على الذراع الشمالي لساحل "أمالفي"، وتشتهر بمناظرها الخلَّابة، كما بصرح "سورينتو" الديني، ذي المبنى الجذَّاب الذي بُني للمرَّة الأولى في القرن الحادي عشر. وفي هذه البلدة، ميناء وسلسلة من المتنزَّهات العامَّة. هواة التاريخ من العرب المسافرين على موعد في "سورينتو"، مع متحف "كورِّيالي" ومتحف "بوتيجا ديللا تارسيا لينييا"، وكلاهما يقدِّمان بعض التحف الفنيَّة اللافتة.

• "برايانو": تتوسَّط "برايانو" ساحل "أمالفي" و"بوزيتانو"، وهي مدينة غير مكتظَّة، بما يسمح للسائحين الذين ينشدون الهدوء الهروب من حشود المناطق الساحلية الشهيرة الأخرى. تعانق "برايانو" جانب الجبل، وتبدو منازلها متداخلة، وتطلُّ إطلالات أخَّاذة على البحر. وهناك، يحلو السير إلى المرفأ والشاطئ المغلق، كما تذوُّق الـ"آيس كريم" اللذيذ من أحد الأكشاك.

• مرتفعات "رافيلو": للراغبين في الحصول على الإطلالة الأجمل على ساحل "أمالفي"، يُنصح بالتوجه إلى "رافيلو"، في الجزء العلويّ من الجبال، بين "أمالفي" و"مايوري". وفي هذا الإطار، تعدُّ "فيلَّا روفولو" من المعالم الرئيسة هناك، حيث توفِّر الإطلالات الأجمل، وهي مكان للاسترخاء والتمتع بالشمس. وتضمُّ "رافيلو" أيضًا مجموعة من المطاعم المزوَّدة بـ"ترَّاسات" خارجيَّة توفِّر أجواءً رومانسية لتناول وجبة العشاء. وتستحقُّ الساحة المركزيَّة (بياتزا تشنتراله) المرور بها، كما الصرح الدني ومعرض "رافيلو" الفنِّي.

• "مايوري و"مينوري": بلدتان متجاورتان تبعدان مسافة قصيرة من مدينة "أمالفي". للراغبين في الاسترخاء على شاطئ هادئ، فإنَّ "مايوري" هو الأفضل، إذ ينقسم هذا الشاطئ إلى قسمين، ويحتوي القسمان الأيسر والأيمن على رمال ناعمة تلتقي بمياه البحر المتوسط الصافية. وهناك مجموعة من وسائل الترفيه لأولئك الذين يرغبون في قضاء يوم في الموقع، من بينها: "كورسو ريجينا"، المركز الضخم الذي يحتوي على عدد لا يحصى من المحلَّات التجارية والأكشاك والمقاهي. ولا يجب الإغفال عن التوجه إلى "مينوري" الأصغر على طول طريق SS163 الساحلي، واستكشاف هذه المدينة الغنيَّة أيضًا.

• "ساليرنو": المدينة الأكثر كبرًا على ساحل "أمالفي"، تقع مباشرةً على الطرف الشرقيِّ منه. وهي مزيجٌ غنيٌّ من القديم والجديد، وفي هذا الإطار تحلو الجولة في شوارع "تشنترو ستوريكو" ورؤية العمارات اللافتة. وفي "ساليرنو" أيضًا، بعض الشواطئ الجميلة وميناء يستحق الزيارة. وتتمتَّع "ساليرنو" بوصلات نقل إلى روما ونابولي، وبالتالي يسهل بلوغها من أجزاء أخرى من إيطاليا.

• كابري: وجهة شعبيَّة على ساحل "أمالفي". تقع هذه الجزيرة قبالة الطرف الغربي لساحل "أمالفي"، ويمكن الوصول إليها عبر عبَّارات تسيَّر بصورة منتظمة من العديد من المدن الساحليَّة. وتشتهر "كابري" بمناظرها الطبيعيَّة، وبمجموعة من الشواطئ. وفي هذا الإطار، يُنصح الزائرون بالقيام برحلة على متن قارب من "بوزيتانو" لاستكشاف هذا المكان السحري وضمان البقاء حتى المساء، إذ تمتاز كابري بحياتها الليليَّة النابضة.
ويمكن أيضًا الذهاب في رحلة منظَّمة لرؤية كهف بلو الشهير.
 

السفر إلى إيطاليا: ساحل أمالفي قبلة السائحين السفر إلى إيطاليا: ساحل أمالفي قبلة السائحين السفر إلى إيطاليا: ساحل أمالفي قبلة السائحين السفر إلى إيطاليا: ساحل أمالفي قبلة السائحين السفر إلى إيطاليا: ساحل أمالفي قبلة السائحين السفر إلى إيطاليا: ساحل أمالفي قبلة السائحين السفر إلى إيطاليا: ساحل أمالفي قبلة السائحين

أضف تعليق

التعليقات