الشريط الأخباري

القائمة المشتركة تعقد اجتماعا حول قضايا حوادث العمل وسبل مواجهتها، 85% من ضحايا حوادث العمل هم عرب

ريهام يوسف عثامله
نشر بـ 14/09/2019 15:10 , التعديل الأخير 14/09/2019 15:10
القائمة المشتركة تعقد اجتماعا حول قضايا حوادث العمل وسبل مواجهتها، 85% من ضحايا حوادث العمل هم عرب




انعقد صباح اليوم (السبت) اجتماع للقائمة المشتركة مع نشطاء وطواقم مهنية في قضية حوادث العمل وسبل مواجهتها بمشاركة النائبة عايدة توما - سليمان والمرشحة سندس صالح، وذلك بناء على المبادرة التي اطلقتها القائمة المشتركة، إنطلاقًا من استشعارها لأهمية الحوار والتنسيق والتعاون مع أوسع شريحة من الطواقم المهنية لوضع تصور وخطة عمل لمواجهة هذه القضية، وذلك بهدف تعزيز العمل المشترك بين الكوادر المهنية وفريق العمل البرلماني.

وعبر مداخلاتهم أكد المشاركون أن لحوادث العمل هناك أسباب سياسية واقتصادية ومهمتنا الأولى هو زيادة الوعي حول هذه القضية الانسانية لأبعد الحدود بهدف تعزيز النضالات وردع الخطر الذي يحدق في حياة مئات العمال. وخلال حديثهم أثني جميع الحضور على المبادرة ، وأكدوا ضرورة استمرارها، واستعدادهم للمساهمة فيها، ووضع التصورات المكتملة لتفعيل هذا الإطار الجامع بشراكة مع القائمة المشتركة.
افتتحت الجلسة النائبة عايدة توما قائلة: طالبنا بوجود لجنة عمل برلمانية خاصة تعنى بحوادث العمل، برئاسة عبد الحكيم حاج يحيى وقمنا بزيارة مواقع العمل والاطلاع عن قرب بما يحدث، جزء أساسي من الإمكانية أن ننجح بالضغط لإقامة لجنة، هذا ساهم بممارسة الضغوطات على الكنيست وبدون تحرك شعبي نكون أضعف بالتأكيد.

أكثر من ٨٥٪ من ضحايا حوادث العمل من المجتمع العربي

المرشحة سندس صالح قالت: هذا الاجتماع سيكون فيه نقاط عينية ستساهم ببلورة رؤية جديدة، اتابع الموضوع منذ عشرات السنوات وأكثر من ٨٥٪ من الضحايا من المجتمع العربي هذا المعطى لا يلائم المناهضة للموضوع، وظيفتنا في القائمة المشتركة أن نحارب هذه الظاهرة، هناك قوانين جديدة للحد من الظاهرة وإقامة وحدة تحقيق لكن لا نرى اي نتائج إيجابية، ورشات البناء أصبحت مصيدة تودي بحياة أبناء شعبنا، القائمة المشتركة تعهدت بطرح وحل قضايا الأمن والأمان في المجتمع.

منذ بداية ٢٠١٩ وحتى اليوم في قطاعات العمل المختلفة ٦٢ ضحية

دخيل حامد رئيس الجبهة في الهستدروت قال: موضوع حوادث العمل شائك ومركب وحوادث العمل كانت طيلة الوقت، في السنوات الأخيرة كان طرح اكثر واهتمام أكثر لحوادث العمل، هي ليست مجرد ارقام حسابية بل هناك حقيقة منذ بداية ٢٠١٩ وحتى اليوم في قطاعات العمل المختلفة ٦٢ ضحية، اسباب حوادث العمل ليست صدفة بل هناك أسباب سياسية واقتصادية لحوادث العمل مثل الحكومة النيوليبرالية التي تتبنى راس المال أما السبب الاقتصادي أن كل مقاول يريد أن يربح وهنا يصبح استغلال العامل.

نحن في الهستدروت نطرح باستمرار موضوع حوادث العمل، تم توقيع معاهدة جديدة والتوصل إلى اتفاق يشمل ١٢ بندا من أهم البنود التي نعاني منها والسبب في هذه الكارثة، السقايل ومسجل المقاولين والمناقصات والرافعات، تبين أن هناك مشغلي رافعات لا يملكون رخص تؤهلهم ومستقبلا سيكون لدينا عمل ميداني ونشاطات احتجاجية. واذا اضطررنا أن نزور الحواجز حيث يصل العمال الفلسطينيين.

تداخل وعمل مشترك ما بين الميدان وبين القائمة المشتركة

المهندس والمقاول منصور دهامشة وكيل القائمة المشتركة قال: بسبب قضايا حوادث العمل الكبيرة يهاجمون أصحاب العمل ويحملونهم مسؤولية كبيرة ويتم إعفاء الشرك الكبيرة من المسؤولية ويرمون الحمل على مدير العمل، هدف الاجتماع أن يكون هناك تداخل وعمل مشترك ما بين الميدان وبين القائمة المشتركة من أجل معالجة قضية حوادث العمل ومرافقة نقابيين ومن يعمل بهذا المجال وهذا هدف يحتاج إلى طاقات وميزانيات وعمل مثابر، اجتماع اليوم هو البداية، ومستقبلا سنحرص على وضع خطة لمناهضة قتل العمال في حوادث العمل. هذا الموضوع جزء من عمل القائمة المشتركة.
غدير هاني مديرة جمعية صوت العامل بدورها نوهت: عدد الضحايا في ارتفاع بالرغم من التغييرات الجدية في سياسات الحكومة، كان هناك دور مركزي للنواب العرب في محاربة الظاهرة، هو أمر مهم لأننا نعلم محدودية العمل واللجان، نحن نطلب من القائمة المشتركة أن يكون هناك مندوبين يجتمعون بشكل دوري، اعتقد أن سبب الارتفاع في عدد ضحايا حوادث العمل هو الإهمال. كما أن خلال هذا العام هناك ارتفاع بعدد الضحايا اليهود بسبب الإهمال وعدم المسؤولية في كل اماكن العمل، وهذا سيساهم في تحريك الوزارات بشكل أكبر. لا يوجد حتى اللحظة تنفيذ لاتفاق الهستدروت بسبب الإنتخابات.
وتطرقت إلى دور أهالي الضحايا مشيرة إلى أنهم يملكون دور أساسي، لدينا العرب لا يتحدثون عن الأمر ولا يتابعونه عكس الضحايا اليهود

توصيات

وفي نهاية اللقاء خلص الاجتماع التوصيات التالية:
١) تشكيل طاقم مختص من القائمة المشتركة ومختصين يلتقي بشكل دوري ويصيغ برنامج عمل مفصل وتوزيع مهام.
٢) التواصل مع نقابات فلسطينية حول العمال الفلسطينيين الذين يصابوا بحوادث عمل في اسرائيل ومتابعة شؤون حقوقهم.
٣) المحافظة على اللجنة الفرعية لحوادث البناء في الكنيست والتي أقامتها القائمة المشتركة.
٤) تنظيم أهالي الضحايا والمصابين لتحصيل حقوقهم.
٥) الضغط الدائم على الهستدروت للقيام بدورها في هذه القضية الحارقة.

 

القائمة المشتركة تعقد اجتماعا حول قضايا حوادث العمل وسبل مواجهتها، 85% من ضحايا حوادث العمل هم عرب القائمة المشتركة تعقد اجتماعا حول قضايا حوادث العمل وسبل مواجهتها، 85% من ضحايا حوادث العمل هم عرب القائمة المشتركة تعقد اجتماعا حول قضايا حوادث العمل وسبل مواجهتها، 85% من ضحايا حوادث العمل هم عرب القائمة المشتركة تعقد اجتماعا حول قضايا حوادث العمل وسبل مواجهتها، 85% من ضحايا حوادث العمل هم عرب القائمة المشتركة تعقد اجتماعا حول قضايا حوادث العمل وسبل مواجهتها، 85% من ضحايا حوادث العمل هم عرب القائمة المشتركة تعقد اجتماعا حول قضايا حوادث العمل وسبل مواجهتها، 85% من ضحايا حوادث العمل هم عرب القائمة المشتركة تعقد اجتماعا حول قضايا حوادث العمل وسبل مواجهتها، 85% من ضحايا حوادث العمل هم عرب القائمة المشتركة تعقد اجتماعا حول قضايا حوادث العمل وسبل مواجهتها، 85% من ضحايا حوادث العمل هم عرب القائمة المشتركة تعقد اجتماعا حول قضايا حوادث العمل وسبل مواجهتها، 85% من ضحايا حوادث العمل هم عرب القائمة المشتركة تعقد اجتماعا حول قضايا حوادث العمل وسبل مواجهتها، 85% من ضحايا حوادث العمل هم عرب القائمة المشتركة تعقد اجتماعا حول قضايا حوادث العمل وسبل مواجهتها، 85% من ضحايا حوادث العمل هم عرب القائمة المشتركة تعقد اجتماعا حول قضايا حوادث العمل وسبل مواجهتها، 85% من ضحايا حوادث العمل هم عرب القائمة المشتركة تعقد اجتماعا حول قضايا حوادث العمل وسبل مواجهتها، 85% من ضحايا حوادث العمل هم عرب القائمة المشتركة تعقد اجتماعا حول قضايا حوادث العمل وسبل مواجهتها، 85% من ضحايا حوادث العمل هم عرب القائمة المشتركة تعقد اجتماعا حول قضايا حوادث العمل وسبل مواجهتها، 85% من ضحايا حوادث العمل هم عرب القائمة المشتركة تعقد اجتماعا حول قضايا حوادث العمل وسبل مواجهتها، 85% من ضحايا حوادث العمل هم عرب

أضف تعليق

التعليقات