الشريط الأخباري

طلب الصانع لـ"بكرا": تصريحات أردان جاءت بعد الانتفاضة الشعبية ضد الجريمة .. وعليه الاستقالة

يحيى امل جبارين، موقع بُـكرا
نشر بـ 07/10/2019 12:31 , التعديل الأخير 07/10/2019 12:31
طلب الصانع لـ

 

  أكدّ رئيس لجنة مكافحة العنف في المجتمع العربي، النائب السابق طلب الصانع، ان تصريحات أردان ونتنياهو حول العنف هي للتهرّب من المسؤولية الملقاة على عاتقهم.

وقال في حديث لـبكرا: تصريحات نتنياهو واردان كانت على خلفية الانتفاضة الشعبية ضد الجريمة والمجرمين وتحميل الحكومة المسؤولية لغياب الأمن والأمان في المجتمع العربي، والازدواجية في التعامل اذا كان الضحية عربي او يهودي كل هذا فضح تواطئ الشرطة وتقاعس الحكومة وهذه التصريحات جاءت لإعفاء أنفسهم من المسؤولية ومحاولة تفريغ الغضب الشعبي واحتواء الحراك الجماهيري .

 وزاد: رئيس الحكومة نتنياهو هرع الى تل ابيب في أعقاب جريمة القتل التي نفذها نشأت ملحم ولكن تجاهل جرائم القتل في المجتمع العربي وهذا نهج عنصري مبني على أساس التمييز بين دم ودم وبين ضحية وضحية.

 ضريبة

 وعن تصريحات نتنياهو وأردان، قال: حتى الان هذه التصريحات هي مجرد ضريبة كلامية وبدون قرار رسمي في جلسة حكومية لمحاربة عصابات الجريمة المنظمة، جمع السلاح، ملكات لوحدات التحقيق وجمع المعلومات، زيادة الملكات والميزانيات لمكافحة العنف الأسري، ووضع خطة مشتركة حكومية بمشاركة قيادة المجتمع العربي مع آليات للتنفيذ ومحطات للتقييم فان هذة التصريحات لا قيمة لها.

 حراك شعبي

 وأردف: كما انني أدعو باستمرار الحراك الشعبي، وتحويل مسيرة السيارات يوم الخميس الى زحف جماهيري الى القدس والتضحية بيوم من اجل ضمان الحياة الآمنة لابنائنا والأجيال القادمة .لا بد من تشكيل لجنة تحقيق رسمية لبحث مسؤولية السلطة المركزية عن العنف والجريمة ووضع كل الإمكانيات الحكومية لاجتثاثها .

 واختتم حديثه: يجب اقالة الوزير أردان على خلفية تصريحاته العنصرية المعادية للمواطنين العرب وهي تشمل تعميم يعكس عقليه مريضة وهو لا يستطيع مه هذه العقلية توفير الأمن للمواطنين العرب بدل الاعتراف بالتقصير والفشل واتهام عصابات الجريمة هو يتهم الضحية.

أضف تعليق

التعليقات