الشريط الأخباري

الرينة في مقدمة البلدات الأكثر استهلاكاً للتيار الكهربائي

غسان بصول - موقع بكرا
نشر بـ 05/11/2019 22:44 , التعديل الأخير 05/11/2019 22:44
 الرينة في مقدمة البلدات الأكثر استهلاكاً للتيار الكهربائي

أصدرت وزارة الطاقة تقريراً تضمن مؤشرات ومعايير استهلاك الطاقة الكهربائية في مختلف السلطات المحلية في إسرائيل (120 مجلساً بلدياً وقروياً)، وذلك استناداً الى مقياسين مركزيين، أولهما حجم وكمية استهلاك الكهرباء للفرد (ويشمل الإضاءة الخارجية، واضاءة المباني العامة كالمراكز الجماهيرية وملاعب الرياضة وكرة القدم والحدائق العامة وغيرها)، وثانيهما حجم وكمية استهلاك الكهرباء للإنارة الخارجية للكيلومتر المربع الواحد – وكل ذلك من أجل تحليل مميزات استهلاك الكهرباء وإمكانيات التوفير، لغرض النجاعة والترشيد. 

وتبين من التقرير أن السلطات الأقل (جداً) استهلاكاً للكهرباء للفرد (حوالي 25 كيلو واط للساعة) هي : مستوطنة ألفي منشي وكسيفة وعيلوط ورخسيم.

أما السلطات الأعلى استهلاكاً فهي: كفار شمرياهو (1189 كيلو واط \ ساعة للفرد) وقرية الرينة (742) ومستوطنة كدوميم (497)، ومستوطنة بيت ايل (479) ومدينة ايلات (441) وعومر بالنقب (435) وكفار تافور (412) ومستوطنة هار ادار (380) والمطلة (376) ولهفيم بالنقب (379) ومستوطنة كريات أربع (343) وقرية غجر المحتلة الواقعة على الحدود السورية اللبنانية (343 كذلك).

بلدات عربية أخرى 

وبالمعدل، فان حوالي 30% من استهلاك الكهرباء من قبل السلطات المحلية يتم في المؤسسات التعليمية، وحوالي 20% في المباني العامة، وحوالي 50% في الشوارع والطرقات. وتعتبر بلدة "متسبي رامون" (بالنقب) الأدنى استهلاكاً للتيار الكهربائي في مجال الانارة الخارجية، بواقع (6) كيلو واط في الساعة للكيلومتر المربع الواحد، ويعود السبب في ذلك الى ان المسؤولين في البلدة يسعون الى اجتذاب السياح للتمتع بنور الكواكب والنجوم.

ويُضاف الى قائمة السلطات الأقل تبذيراً للتيار الكهربائي عدد من السلطات المحلية العربية، مثل أم الفحم وعارة \عرعرة وكسيفه وعسفيا وعرابة البطوف، ومن بين أسباب هذا الواقع ان تلك السلطات لا تستثمر القدر الكافي في تطوير اضاءة الشوارع والطرقات.

وتعتبر تل ابيب في طليعة السلطات الأكثر استهلاكاً للتيار الكهربائي لمقتضيات الإضاءة الخارجية (738 كيلو واط / ساعة) وتتفوق عليها السلطتان المحليتان في كريات عقرون (954) والرينة (801)، فيما تندرج في الطليعة – بعد تل ابيب والرينة وكريات عقرون – السلطتان المحليتان في كريات موتسكين (715) وبني براك (714).

أضف تعليق

التعليقات