الشريط الأخباري

هدم ذاتي في بلدة سلوان بحجة عدم الترخيص

موقع بكرا
نشر بـ 28/06/2020 11:38 , التعديل الأخير 28/06/2020 11:38
 هدم ذاتي في بلدة سلوان بحجة عدم الترخيص


استكمل الشقيقان فراس وإياد دعنا عملية هدم منزلهما في حوش الأعور ببلدة سلوان بالقدس بحجة عدم الترخيص.

وكانت بلدية القدس قد أصدرت قرارا بحق الشقيقين على هدم منزلهما ذاتياً وهو قيد الإنشاء وشرعا بهدم جزء من المنزلين الأسبوع الماضي واستكمالا عملية الهدم امس.

وقال فراس دعنا ان المنزل يضم شقتين بمساحة تقدر ب 75 مترا لكل منزل مشيرا الى انه حاول هو واخيه استصدار رخصة بناء عن طريق مهندس الا انهما لم يتمكنا من ذلك بسبب رفض البلدية.

وأضاف ان المحكمة امهلتنا حتى الأول من الشهر القادم موعدا نهائيا لعملية الهدم فاضطرنا الى

الهدم ذاتيا تجنبا لدفع مبالغ كبيرة اذا قامت البلدية بعملية الهدم.

وتابع ان 13 نفرا من العائلتين كانوا على وشك السكن في المنزلين وفي اعقاب عملية الهدم لا يوجد لنا مأوى واصبحنا مشردين.

واكد ان البلدية تتعمد حرمان المقدسيين من حقهم بالبناء وتضع العراقيل أمامهم، في محاولة لتهجيرهم من مدينة القدس.

وكان مدير مركز القدس للحقوق الاجتماعية والاقتصادية زياد الحموري، قد اكد ان العام الجاري شهد عشرين عملية هدم ذاتي في القدس ، حيث يجبر المواطنون على تنفيذها لتجنب دفع الغرامات الباهظة التي يفرضها الاحتلال الإسرائيلي، حال تنفيذه عملية الهدم.

وأضاف الحموري أن هناك تصاعدا في عمليات الهدم الذاتي لمنازل المواطنين في القدس منذ بداية العام.

 

أضف تعليق

التعليقات

الله يعوضكم بالاحسن منها وحسبي الله ونعم الوكيل
محمد - 13/07/2020 12:26