الشريط الأخباري

3 أشياء مهمة تجهلينها عن دورتك الشهرية

موقع بكرا
نشر بـ 12/08/2020 11:05 , التعديل الأخير 12/08/2020 11:05
3 أشياء مهمة تجهلينها عن دورتك الشهرية

تظن أغلب السيدات أنهن يعرفن كل ما يمكن معرفته عن دورتهن الشهرية، خاصةً وأنها تبدأ عادةً في عمر يتراوح بين 12 إلى 14 عاما، أي في عمر مبكر نوعا ما؛ ما يعني أن السيدة لديها الكثير من الفرص لتعلم كل شيء عن الدورة الشهرية، إلا أنه وفي الحقيقة هناك بعض الأمور التي قد لا تدركها السيدة عن الدورة الشهرية، لذلك سنستعرض في السطور القادمة أبرزها.

يمكن حدوث حمل أثناء الدورة الشهرية

تقول بعض الأساطير أن الدورة الشهرية تحمي السيدة من الحمل، وذلك لإن البويضة تنقسم خلال الدورة الشهرية، ويبدأ المبيض في إنتاج بويضات جديدة، ولكنها لا تكون مهيأة خلال هذه الفترة للإخصاب.

ولكن الحقيقة هي أن السيدة قد تكون عرضة للحمل أكثر إذا تم ممارسة العلاقة الحميمة قبل موعد الدورة الشهرية بيوم واحد؛ لأن الحيوانات المنوية تبقى داخل جسد المرأة لمدة تصل إلى 3 الأيام، الأمر الذي يزيد من احتمالية تخصيب إحدى البويضات خلال هذه الفترة، ولذلك يتوجب على السيدات اللواتي لا يرغبن في الإنجاب، استخدام وسائل منع الحمل دائما، بغض النظر عن الوقت من الشهر.

النزيف الذي يحصل أثناء تناول حبوب منع الحمل ليس نزيف الدورة الشهرية

قد تتعرض العديد من السيدات إلى نزيف خلال الأسبوع من بدء تناول حبوب الدورة الشهرية، لكن من الناحية الطبية فهذا نزيف يختلف قليلاً عن نزيف الدورة الشهرية.

ويحدث التبويض عادةً في منتصف دورتك الشهرية، إذا لم يتم تخصيب البويضة التي يطلقها المبيض، فتنخفض مستويات الهرمونات؛ ما يتسبب في إفراغ البطانة داخل الرحم، وتنزل الدورة الشهرية، أما حبوب منع الحمل فهي تمنع الإباضة، ويتم تناولها لمدة 3 أسابيع متبوعة بأسبوع واحد من دونها، لتمنح جسمكِ القدرة على إطلاق البويضة؛ فالنزيف الذي يحدث خلال الأسبوع الرابع هو رد فعل طبيعي لجسمك.

دورتك الشهرية تبقى تتغير طوال حياتك

بمجرد بلوغ الفتاة، ونزول الدورة الشهرية الأولى فهذا لا يعني أن دورتك الشهرية لن تتغير، فخلال حياتك قد تطول دوراتك أو تقصر، فتكون الدورة النموذجية عند الفتيات من 21 إلى 45 يومًا، لكن مع الوقت تصبح أقصر وأكثر قابلية للتنبؤ، وتكون الدورة النموذجية من 21 إلى 35 يومًا.

كما أن هناك تغيرات هرمونية تحدث خلال فترة ما قبل انقطاع الدورة الشهرية؛ إذ يبدأ جسمك في إنتاج كمية أقل من هرمون الإستروجين؛ ما يتسبب بحدوث نزيف خلال الدورة الشهرية أو نزول دم خفيف جدا، قبل أن تتوقف الدورة الشهرية للأبد.

أضف تعليق

التعليقات