الشريط الأخباري

مدارس عربية تعطل التعليم وأخرى تكمله رغم إصابة معلمة .. وماذا عن البلدات الحمراء الجديدة؟

موقع بكرا
نشر بـ 03/09/2020 10:45 , التعديل الأخير 03/09/2020 10:45
مدارس عربية تعطل التعليم وأخرى تكمله رغم إصابة معلمة .. وماذا عن البلدات الحمراء الجديدة؟



تشهد قرية حورة في النقب ضجة بعد إصابة معلمة في مدرسة النور الثانوية بالكورونا وعدم ابلاغ كافة الطلاب وعدم اغلاق المدرسة، وأشارت مصادر على أن المعلمة علمت لمدة يومين، عشرات الطلاب ولكن لم يتم ابلاغهم بضرورة دخول الحجر.

وفي رهط حصل الأمر ذاته، معلمة درست يومًا كاملًا، وتبين لاحقًا أنها مصابة، ولم يتم اغلاق المدرسة حتى الآن، ويدور الحديث عن مدرسة النور الاعدادية.

وفي مدرسة القيادة العلوم الثانوية في بلدة يركا بالجليل، تم تعطيل الدراسة حتى اشعار آخر بعد الإعلان عن إصابة طالب في الصف العاشر، علمًا بأن طلاب الصفح العاشر فقط الذين يداومون في المدرسة منذ بداية السنة، حيث أن باقي الطلاب يتحضرون لامتحان البسيخومتري .
ومع انتشار الوباء في البلدات العربية، تستمر المدارس في التعليم وفق خطة وزارة الصحة، والتي تقضي بإغلاق المدارس فقط في البلدات الحمراء، علمًا بأن عدد من البلدات العربية قد تدخل اليوم رسميًا إلى القائمة الحمراء، وعلى رأسها الناصرة، مما يعني أنه قد يقرر تعطيل التعليم في هذه البلدات.

ووفق معطيات الوزارة، فقد ارتفع عدد البلدات العربية التي قد تصنف كحمراء وأن الناصرة أصبحت ضمنها، حيث بلغ عدد الإصابات فيها 251، بينها 115 إصابة في الأيام الـ7 الأخيرة وهذا ما تسبب بوضعها ضمن البلدات الحمراء، كذلك عرعرة وأبو سنان والفريديس وكفر برا وجلجولية وعسفيا وكسرى كفر سميع، بالإضافة إلى البلدات المصنفة حمراء أصلًا.
 

أضف تعليق

التعليقات