الشريط الأخباري

النائب سندس صالح: تبادر لإقتراح قانون لخفض جيل فحص سرطان الثدي من 50 الى 40

نشر بـ 28/10/2020 17:53 , التعديل الأخير 28/10/2020 17:53
النائب سندس صالح: تبادر لإقتراح قانون لخفض جيل فحص سرطان الثدي من 50 الى 40



سرطان الثدي هو أحد أكثر الأمراض إنتشارًا بين النساء والمسبب الاول لوفاة النساء، ومن المهم جدًا الكشف عنه مبكرًا لإنقاذ حياة النساء المصابات.

بادرت النائب سندس صالح ( العربية للتغيير/القائمة المشتركة) اليوم الأربعاء إقتراح عاجل حول موضوع سرطان الثدي أمام الهيئة العامة للكنيست وطرحت إقتراح قانون الكشف المبكر عن سرطان الثدي وخفض سن الفحوصات من 50 إلى 40 سنة، وذلك لأن المعطيات تُشير بإنخفاض سن المصابات بسرطان الثدي، ففي كُل سنة تُصاب أكثر من 5400 إمرأة ، ثلثهن تحت سن ال50 وفي المجتمع العربي ثُلثهن تحت سن ال 45 .وفي كل سنة نفقد 1000 إمرأة بسبب سرطان الثدي.

وشددت النائب سندس صالح في بداية حديثها على أهمية خفض الجيل المقرر لفحص سرطان الثدي من 50 إلى 40 عام، فسرطان الثدي لا ينتظر حتى جيل ال50 وكذلك يجب أن يكون الفحص.

وأكملت النائب سندس صالح بعد طرح بعض المعطيات والتي تُشير إلى أن مرض سرطان الثدي هو الأكثر إنتشارًا في العالم وفي البلاد، إضافة إلى أن مع نهاية شهر أيلول من العام 2018 تم تشخيص 22,841 حالة لسرطان الثدي لنساء في البلاد، وتشير الإحصائيات أن واحدة من بين كل 8 نساء قد تُصاب بسرطان الثدي, هذه المعطيات يجب أن تُلزم وزارة الصحة بتوجه جديد توعوي وخفض جيل الفحص.

وأنهت النائب سندس صالح ؛هناك تمييز صارخ ضد النساء في المجتمع العربي أيضًا في هذا المجال ، فالنساء العربيات تُصاب بسن أبكر ونساء أكثر يفقدن حياتهن بسبب هذا المرض من المجتمع العربي .

أضف تعليق

التعليقات