الشريط الأخباري

وزارة الداخلية تعلن عن نيتها تغيير مناطق نفوذ عشرات البلدات العربية

نشر بـ 03/11/2020 13:00 , التعديل الأخير 03/11/2020 13:00
وزارة الداخلية تعلن عن نيتها تغيير مناطق نفوذ عشرات البلدات العربية

أعلنت وزارة الداخلية عن نيتها تغيير مناطق النفوذ لعشرات البلدات العربية واجراء تغييرات على المدخولات من الارنونا بمناطق صناعية مشتركة. ولهذا الهدف فقد قامت وزارة الداخلية بتعيين على الاقل 6 لجان جغرافية وأوكلت اليها مهام فحص مناطق النفوذ والمدخولات من الارنونا من المناطق الصناعية او السياحية لقسم من البلدات. كما أعلنت الوزارة عن نيتها فحص امكانية توحيد بعض السلطات المحلية العربية.
وقام مركز مساواة بالتوجه الى رؤساء السلطات المحلية في البلدات التي يشملها القرار. وسيقوم المركز بطرح الموضوع للنقاش للبحث خلال مؤتمر ميزانية الدولة والتطوير الاقتصادي للمجتمع العربي المنعقد يوم الخميس 5.11.2020 بقصر الثقافة "زيمر".

وأشار مدير مركز مساواة جعفر فرح الى أهمية تحضير المواد المهنية من قبل السلطات المحلية لطرح مصالح البلدات امام اللجان الجغرافية التي تم تعيينها. وسيتوجه مركز مساواة الى وزارة الداخلية لفحص التمثيل العربي بطواقم اللجان الجغرافية وضمان تمثيل العرب باللجان التي ستتخذ القرارات حول مسطحات النفوذ لعشرات البلدات العربية. وأشار فرح الى ان القرارت قد تؤثر على قيمة الأراضي الخاصة والملكيات بالمناطق التي قد يتم تغيير مسطحات نفوذها وعلى أصحاب الأملاك في المناطق النفوذ المذكورة متابعة التغييرات التي قد تحصل بمناطق النفوذ.

البلدات التي ستتأثر من القرار

جسر الزرقاء والفرديس- الإعلان رسميا عن تعديل مدخول الارنونا من المنطقة التجارية مع البلدات المجاورة مثل زخرون يعقوب وكيساريا وبنيامينا.
اكسال – دبورية- شبلي ام الغنم بستان المرج – تقاسم المدخول مع البلدات المجاورة من المنطقة الصناعية الون تابور.
مجلس إقليمي البطوف والمجلس الإقليمي بستان المرج والبعينة نجيدات- فحص إمكانية توحيد السلطات المحلية
يافة الناصرة- توزيع مدخولات من المنطقة الصناعية "سغي 2000"
بسمة طبعون – تغيير منطقة النفوذ مع المجلس الاقليمي المجاور
الناصرة ونوف هجليل – تقاسم مدخولات منطقة المكاتب الحكومية والسياحية وتغيير الحدود الجغرافية<
الرينة ونوف هجليل – تغيير الحدود الجغرافية ومنطقة النفوذ.
كعبية حجيرات – تغيير حدود جغرافية مع بلدات مجاورة.
الرملة ومجلس إقليمي زيمر- تغيير حدود جغرافية.
تل السبع والمجالس الإقليمية القيسوم و بني شمعون – تغيير الحدود الجغرافية.
يركا- يانوح – جت المجلس الإقليمي مطيه اشر- تغيير الحدود الجغرافية
كسرى سميع – ترشحيا وكفار هبرديم - تغيير الحدود الجغرافية
الجش والمجلس الإقليمي الجليل الأعلى - تغيير الحدود الجغرافية
كسرى سميع – نحف- البقيعة والمجلس الإقليمي مسجاف
المغار والمجالس الإقليمية المجاورة –تغيير الحدود الجغرافية
الرامة والمجالس الإقليمية مسجاف ومروم الجليل – تغيير الحدود الجغرافية
جولس والمجلس الإقليمي مسجاف – تغيير الحدود الجغرافية
الطيرة والمجلس الاقلمي ليب هشرون
طمرة – دالية الكرمل- عسفيا – تغيير منطقة النفوذ وتقاسم المدخولات من ميناء حيفا
عرعرة- كفر قرع- مجلس بسمة والمجلس الإقليمي منشه- تغيير مناطق النفوذ.

مؤتمر ميزانية الدولة والتطوير الاقتصادي المنعقد يوم الخميس 5.11.2020 بقصر الثقافة بزيمر سيتطرق الى القرار والى تأثير السياسات الحكومية على حياة الناس والبلدات العربية.  يمكن متابعة المؤتمر من خلال صفحة مركز مساواة على الفيسبوك او على رابط الزوم الذي سينشر.

أضف تعليق

التعليقات