الشريط الأخباري

المختصة بالتغذية العلاجيّة والشمولية، هند شنابلة: برنامج رجيم ناجح لشخص، قد لا يلائم آخر...اليكم التوضيح

خلود مصالحة، موقع بكرا
نشر بـ 05/11/2020 23:00 , التعديل الأخير 05/11/2020 23:00
المختصة بالتغذية العلاجيّة والشمولية، هند شنابلة: برنامج رجيم ناجح لشخص، قد لا يلائم آخر...اليكم التوضيح

مع تفشي حائجة الكورونا واضطرار الأفراد للمكوث في المنازل لوقت طويل، بسبب تقييدات الحجر الصحيّ، سجل ارتفاعًا ملحوظًا بارتفاع الوزن، الأمر الذي أكدته الأبحاث ايضًا.

لمحاولة تخطي مرحلة التقييدات، مع الحفاظ على نمط تغذية صحي وسليم، يحافظ على الوزن، التقينا بموقع "بكرا" بمختصة التغذية هند شنابلة، والتي تقيم في الإمارات العربيّة المتحدة، حيث قدمت لنا النصائح في المجال.

ويُشار إلى أنّ شنابلة قد درست موضوع التغذية الصحيّة بالجامعة الأردنية، لتقوم لاحقًا بالتركيز وتعلم موضوع التغذية الشمولية مما حولها إلى مدربة صحية معتمدة بالتربية البديلة.

وفي بداية المقابلة أوضحت المختصة شنابلة معنى التغذية الشمولية حيث قالت: أنواع التغذية 3، وهي التغذية الشمولية والتغذية العلاجية والتغذية المناعية.

وأوضحت في السياق: التغذية الشمولية مبنية على مبدأ التفرد الحيوي، مما يعني أنّ برنامج رجيم معين ممكن أن يلائم شخص معين إلا انه ليس بالضرورة أنّ يلائم شخص آخر. يبنى برنامج التغذية الشمولية بعد معاينة الشخص واحتياجاته الغذائية، ويتم التخطيط معه لبرنامج يلائم احتياجاته مع اقتراحات بديلة في حال كانت هنالك حاجة لذلك. قد يشمل البرنامج على بروتينات ودهون، فرغم الاعتقاد السائد أنها مضرة، إلا أنّ هنالك بروتينات ودهون صحية ومفيدة، مثل زيت الزيتون، الأفوكادو، بذور الشيا وبذور الكتان، كما وقد يشمل على نشويات، فكلنا نعي أنّ هنالك تعلق عاطفي عند البعض مع النشويات، عليه أي برنامج صحيّ يجب أن يأخذ ذلك بالحسبان، وممكن استعمال النشويات البديلة كالخبز الأسود بدل الأبيض.

اما عن التغذية العلاجية فأوضحت: هي التغذية التي تحاول مساعدة المرضى على عدم تفاقم المرض، فهنالك أمراض مربوطة بأنواع الغذاء منها "القولون العصبي"، "تكيّس المبياض"، "السكري" وما إلى ذلك.

الكورونا والتغذية الصحية

وفي تطرّق إلى فترة الكورونا، قالت المختصة شنابلة: بداية أهم خطوة لأتباع نمط حياة صحي، علينا أنّ نفكر إيجابيا، وأنّ ننظر إلى الأمور بصورة إيجابية، هذا يحس المزاج ويساعدنا بالتحكم في طريقة التغذية.

وأضافت: من المهم يوميا بدأ النهار بتمارين رياضية، خاصة تمارين الـ "هيت"، وهي نوع من التمارين التي تساعد على حرق سعرات حرارية ويمكن القيام بها في المنزل واتباع التعليمات وفق الأنترنت. ليس بالضرورة أن نقوم بالتمارين لمدة نصف ساعة، قد نبدأ أول يوم بـ 5 دقائق ونزيد عدد الدقائق يوميًا. من الأفضل القيام بها قبل الفطور وعلى معدة خاوية، يمكن شرب كأس من الليمون مضاف إليه بذور الشيا الصحيّة قبل التمارين.

وقدمت المختصة شنابلة مقترح لبرنامج تغذية يومي فترة الكورونا، مشيرة إلى أمثل برنامج هو الذي يشمل على عدة وجبات مع فارق 4 ساعات، مؤكدةً أن برنامج الصيام المتقطع لمن له القدرة على ذلك، برنامج جيد، إلا أنها لا تفضله، إنما تفضل الأكل بكميات معتدلة ووجبات تحمل كافة المركبات الغذائية.

اليكم المقابلة التي سجلت. 

المختصة بالتغذية العلاجيّة والشمولية، هند شنابلة: برنامج رجيم ناجح لشخص، قد لا يلائم آخر...اليكم التوضيح

أضف تعليق

التعليقات