الشريط الأخباري

وفاة الرضيع من جنوب البلاد الذي يشتبه بأنه تعرض لاعتداء من قبل والديه!

موقع بكرا
نشر بـ 17/11/2020 12:43 , التعديل الأخير 17/11/2020 12:43
وفاة الرضيع من جنوب البلاد الذي يشتبه بأنه تعرض لاعتداء من قبل والديه!



أعلن الأطباء في مستشفى برزيلاي في عسقلان- أشكلون صباح اليوم (الثلاثاء) وفاة طفل يبلغ من العمر 4 أشهر، وذلك بعد أيام من نقله للمستشفى، وقد تم اعتقال والديه ، وهما شابان في العشرينات من العمر من منطقة الجنوب.
تم نقل الطفل الأسبوع الماضي في حالة حرجة اثر اصابته بجرح في رأسه، وفي الأيام الأخيرة تدهورت حالته، وصباح أمس، تم الإعلان عن وفاة دماغية للطفل.
.
يوم الجمعة ، سُمح للوالدين بزيارة ابنهما في مستشفى برزيلاي في ضوء حالته الحرجة ، بعد يوم من اعتراف متحدث باسم الشرطة بأن الطفل لم يعد يستجيب ، وأنه عانى من تلف دماغي لا يمكن إصلاحه. ورافقهم قائد مخفر سديروت ومنعهم من لمسه.

في جلسة استماع بالمحكمة في اليوم السابق ، عرضت رسائل واتساب كتب فيها الوالدان لبعضهما البعض أمورًا عززت الشكوك ضدهما. من بينها، أن الأب كتب للأم :" ضعي مرهم الأوليفيرا على عموده الفقري حتى لا يشعر بالألم"
وزعم الأب في المحكمة أنه حمل ابنه أثناء اختناقه ، وربما تلقى ضربة من السرير. وأثناء استجواب الشرطة ، قال إن شيئًا ما قد "حدث" حتى أثناء الاستحمام قبل أيام قليلة ، لكنه لم يستطع أن يقول ما السبب بشكل محدد.

أضف تعليق

التعليقات