الشريط الأخباري

وزارة الصحة تنوي اغلاق محطات فحص كورونا .. والفحوصات ستصبح بمقابل

موقع بكرا
نشر بـ 06/05/2021 15:05 , التعديل الأخير 06/05/2021 15:05
وزارة الصحة تنوي اغلاق محطات فحص كورونا .. والفحوصات ستصبح بمقابل

تتهيأ وزارة الصحة لإغلاق 18 محطة متنقلة لإجراء فحوصات الكورونا، والتي تتبع للجبهة الداخلية، ويهدف هذا الإجراء الى جباية رسوم مالية تصل الى 140 شيكل مقابل كل فحص، والذي يكلف الدولة 200 شيكل.

الا ان هذا المطلب قوبل بمعارضة من قبل ادارة الجيش، والذي صرّح أن هذه المحطات المتنقلة يمكن أن تُجري قرابة 6 آلاف فحص خلال اليوم.

الانخفاض الحادّ في عدد المصابين بالكورونا، أدى الى تسهيلات وإلغاء العديد من القيود، وتتهيأ الآن وزارة الصحة للمرحلة المقبلة، وهي العمل على إغلاق المحطات المتنقلة (افحص وسافر)، التابعة للجهة الداخلية، ورغم الانخفاض في عدد الاصابات الجديدة، الا ان جهاز الجيش اعرب عن معارضته لإغلاق قرابة 18 محطة لفحص الكورونا منتشرة في كافة مناطق البلاد.

وطالب بروفيسور "نحمان ايش" الحكومة ببدء العمل على تقليص وإغلاق المحطات المتنقلة لفحص الكورونا، الا ان قائد وحدة "الون" عارض هذه الخطوة، وقال ان اجراء الفحوصات هو مطلبٌ ضروريّ، خاصةً في نهاية الاسبوع، بسبب اغلاق معظم العيادات.

يُذكر ان كل فحص كورونا يكلف الدولة اكثر من 200 شيكل، وبموجب الخطة الجديدة، سيُلزم كل شخص يُجري فحص كورونا بدفع مبلغ يصل حتى 140 شيكل، حتى لو كان متطعمًا او متعافيًا من المرض.
وقال مسؤول كبير في زارة الصحة ان العديد من الفحوصات غير ضرورية، وليست لأهداف طبية، لذا فليس من العدل اجراؤها وتمويلها، لذا حان الوقت لإلغائها، اضافة الى إغلاق محطات الفحص، وإبقاء الفحوصات الضرورية.

كما عارضت رئيسة قسم الصحة الجماهيرية "الراعي فرايط" هذه الخطوة وقالت: "إن اجراء الفحوصات ضرويّ، وإلّا سنجد انفسنا مع عودة انتشار الجائحة، واذا كان جلّ اهتمامنا في الأمور المالية، سنفقد السيطرة على انتشار الجائحة مستقبلًا".

 

وفي سياق متصل، أدرج الاتحاد الأوروبي رسميًا اليوم (الخميس) إسرائيل ضمن قائمة الدول الخضراء ، وهذا يعني أنه يمكن للاسرائيليين الذين تم تطعيمهم دخول الدول الأوروبية.

وحتى الآن ، فإن زيارات مواطني الدول الأجنبية إلى الاتحاد الأوروبي لديها تم حظره لكن إسرائيل هي الدولة الوحيدة التي أضيفت إلى القائمة منذ كانون الثاني.

وتنضم إسرائيل إلى قائمة الدول الخضراء ، التي سيتمكن سكانها من زيارة دول الاتحاد الأوروبي لأغراض الترفيه والسياحة وليس فقط للاحتياجات الأساسية كما كانت محددة سابقا.

في غضون ذلك ، يحاول الاتحاد الأوروبي إعادة السياحة التي تضررت بشدة من وباء كورونا ، قبل العطلة الصيفية المقبلة.


إعلان الاتحاد الأوروبي الذي يعلن قائمة الدول الخضراء يشمل 7 دول فقط إلى جانب إسرائيل: أستراليا ونيوزيلندا وسنغافورة وتايلاند وكوريا الجنوبية ورواندا والصين.

أضف تعليق

التعليقات