الشريط الأخباري

فابريجاس عبر حسابه في تويتر : لم أوجه أي سباب عنصري لكانوتيه وفي حياتي لم أكن عنصرياً

نشر بـ 24/10/2011 09:04 , التعديل الأخير 24/10/2011 09:04

بعد  الشجار الذي نشب بين سيسك و كانوتي ، حيث نفى سيسك فابريجاس لاعب برشلونة عبر حسابه الشخصي في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" أي مزاعم أو سباب عنصرية قد وجهها لكانوتيه ، مؤكداً أن هذه الإشاعات خاطئة تماماً وليس لها أي أساس من الصحة.

وقال لاعب أرسنال السابق عبر حسابه في تويتر : "أنفي بشكل واضح الأخبار التي تتحدث عن توجيهي لسباب عنصري لأي لاعب بأشبيلية".

وتابع اللاعب القادم من أرسنال بـ 34 مليون بيانه فقال : "على مدار مشواري الكروي لعبت مع أشخاص من جميع أنجاء العالم بكل الألوان والديانات ، أنا بالوقت الحالي أبدل ملابسي بغرفة خلع الملابس مع لاعب من مالي بنفس اللون والديانة "يقصد سيدو كيتا" ولم أكن أبداً عنصرياً تجاهه أو تجاه أي شخص آخر ويمكنكم سؤاله ، ولا أخفي سراً أنني أملك وشماً مكتوب باللغة العربية على جسدي ، لهذا كل هذا الكلام عن عنصريتي التي ظهرت فجأة بالأمس هو كلام غير منطقي".

وختم سيسك كلامه بأن الفريق يفكر الآن في مباراة غرناطة التي سيخوضها البرسا بالأسبوع العاشر من اللا ليجا الاسبانية.
يذكر أن فريدريك عمر كانوتيه كان قد تم إقصائه من مباراة اشبيلية وبرشلونة بالأمس على إثر إشتباك بالأيدي بينه وبين فابريجاس ، وهو الأمر الذي فسره البعض بسباب عنصري من سيسك لكانوتيه

أضف تعليق

التعليقات