الشريط الأخباري

غضب بتوجيه "فكتوريا سيكريت" ملابس داخلية مثيرة للمراهقات

وكالات
نشر بـ 05/04/2013 15:45 , التعديل الأخير 05/04/2013 15:45

أثار تخصيص شركة "فيكتوريا سيكريت" أحد خطوط إنتاجها للملابس الداخلية المثيرة للمراهقات، حفيظة عدد من الآباء الذين أبدو غضبهم من هذه الخطوة التي من شأنها التأثير على سرعة نمو المراهقات وتفتحهم على عالم الناضجين.

وكان أبرز ما أثار حفيظة عدد من أولياء الأمور هي الكتابات التي نشرتها شركة فيكتوريا سيكريت لعبارات مثل "اتصل بي" و "جامحة" بالإضافة إلى "هل أنت محظوظ" وغيرها من العبارات، على الملابس الداخلية لهؤلاء المراهقات.

وشهدت صفحات الشركة على مواقع التواصل الاجتماعي تعليقات عديدة وصفت هذه المنتجات بالعديد من الصفات المسيئة وطالبت بإغلاق خط الإنتاج الجديد.

أحببت الخبر ؟ شارك اصحابك


 

أضف تعليق

التعليقات