الشريط الأخباري

بمشاركة إسرائيلية، إنطلاق مونديال السباحة في دبي!

موقع بُـكرا
نشر بـ 18/10/2013 16:15 , التعديل الأخير 18/10/2013 16:15

علم موقع "بكرا" على أن السباحة الاسرائيلية عميت عينبار تشارك في بطولة العالم بالسباحة في دبي حيث سجلت رقمين قياسيين اسرائيليين احدهما بالسباحة لمسافة 200 متر متنوع فردي، والاخر بالسباحة لمسافة 100 متر صدرا. 

وكانت قد افتتحت مساء أمس الجولة الرابعة لمونديال السباحة في مجمع حمدان الرياضي بدبي، بحضور الدكتور أحمد سعد الشريف أمين عام مجلس دبي الرياضي وأحمد الفلاسي رئيس اتحاد السباحة وماركلسيكو المدير التنفيذي للاتحاد الدولي ،وشهدت الفترة الصباحية تألق المجرية كاتينكا هوسزو، وتأهلها إلى نهائي 4 سباقات من خمسة.

وتشمل منافسة كأس العالم 36 سباقا ويحدد الفائز وفق النقاط التي تمنح على الأداء، وتحدد حسب معايير الاتحاد الدولي للسباحة القائمة على أساس الزمن القياسي العالمي الحالي، بحيث يتم احتساب عدد النقاط التي سجلت خلال جولات الكأس الثمان، ويمنح جميع الفائزين بالميداليات جوائز مالية،.

بينما يفوز متصدر الترتيب الإجمالي العام في فئتي الرجال والسيدات في نهاية الجولات بمبلغ 100,000 دولار أميركي. تعد جولة دبي هي الجولة الرابعة من منافسات كأس العالم للسباحة الثمان، التي بدأت في أغسطس في إندهوفن، قبل أن تنتقل إلى برلين وموسكو، وبعد دبي تنتقل المنافسة إلى كل من الدوحة، وسنغافورة، وطوكيو، قبل أن تُختتم بالجولة النهائية في بكين يومي 13-14 نوفمبر.

براعة هوسزو

وقد أظهرت هوسزو براعة في الأداء قادتها للهيمنة على سباقات 200م حرة، 100م فراشة، 50م ظهر، و200م فردي متنوع قبل أن تتغلب عليها الأوكرانية المتخصصة في سباقات الظهر دارينا زيفينا في سباق 200م ظهر، وقالت هوسزو: "أشعر بارتياح كبير، وكنت أفضل مما كنت عليه في موسكو، أستمتع بالسباقات هنا، وأتطلع إلى منافسات المساء. ذهبت إلى موسكو بعد التدريب مباشرة، أما هنا فأشعر براحة أكثر بالرغم من صعوبة المنافسة في أحداث متلاحقة".

ومن المقرر أن تخوض هوسزو المنافسة في 9 سباقات خلال يومي الحدث، ورغم أدائها القوي إلا أن أمامها منافسات صعبة، ففي نهائي 200م حرة ستكون هوسزو في مواجهة مع الثنائي الإسباني ماريا بيلمونتي غارسيا، حاملة فضية العالم والأولمبياد، وميلاني كوستا، بطلة العالم في سباق 400م (الأحواض القصيرة)، إلى جانب الفرنسية كاميل موفات، حاملة ذهبية الأولمبياد (400م حرة)، والهولندية فيمكي هيمسكيرك، الحائزة عدة مرات على ذهب العالم والأولمبياد في سباقات حرة تتابع.

وبدوره أمضى النجم الجنوب أفريقي تشاد لوكلوس صباحاً أكثر هدوءاً من هوسزو، حيث خاض سباقين فقط، وكما هو متوقع تأهل أولاً في 200م فراشة، متقدماً على المجري ديفيد فيرازتو، والأمريكي توماس شيلدز، إلا أن مواطنه رولاند شومان نجح في التفوق عليه في تمهيدي 50م فراشة، ليكون أول المتأهلين إلى النهائي، بزمن قدره 22.73، وحل لوكلوس ثانياً 23.25، والصربي إيفان لندجر ثالثاً.

وشهد سباق 100م حرة رجال منافسة شديدة بين الأسترالي كينيث تو، والروسي فلاديمير موروزوف، حيث تمكن الأخير من التأهل أولاً بزمن قدره 47.93، ووصل تو ثانياً 48.05، وكونارد زرنياك من بولندة، ثالثاً 48.12.

مواجهة تونسية أسترالية

ونجح الأسترالي روبرت هارلي في هزيمة العملاق التونسي أسامة الالملولي، بطل العالم والأولمبياد والتأهل أولاً في سباق 400م حرة، وشعر هارلي بالسعادة لتفوقه على الالملولي، حيث قال مازحاً: "جميع الأستراليين يرغبون في هزيمة الملولي ( بسبب إنزال الالملولي الهزيمة بالأسترالي غرانت هاكيت في أولمبياد 2008) وهذه المرة كانت لنا".

وأضاف هارلي: "أشعر أن لياقتي جيدة، ذهبت إلى موسكو مع قليل من الاستعداد، وإنه لأمر جيد أن أكون أول الواصلين، منافسات المساء ستكون صعبة مع أسامة و(ديفون) مايلز براون من جنوب إفريقية، فالأخير يسبح بشكل رائع".

وإضافة إلى الفوز الذي حققه على الالملولي، تمكن هارلي من التأهل إلى نهائي 100م ظهر، متقدماً على زميله في الفريق أشلي ديلاني، ورادوسلاف كاويكا من بولندا، وقد أعرب الالملولي عن سعادته بالعودة إلى دبي، المكان الذي شهد فوزه في سباق 1500م في بطولة العالم (25م) في 2010، حيث قال: "إنها المنافسة الأولى التي أعود بها إلى حوض السباحة (منذ مشاركته في بطولة العالم 2013 في إسبانيا)، وأشعر بالارتياح لعودتي إلى هذا المكان الذي أحتفظ بذكريات رائعة فيه عام 2010".

أضف تعليق

التعليقات