الشريط الأخباري

سيميلاك، تركيبة طعام للأطفال بدون زيت نخيل، تتيح امتصاص افضل وتخفف على الطفل في فترات الغازات وأوجاع البطن

موقع بكرا
نشر بـ 08/04/2014 07:00 , التعديل الأخير 08/04/2014 07:00

ميس يونس، ام لثلاثة اولاد وتعمل اخصائية تغذية في شركة ابوت، منتِجة سيميلاك تشرح: القيم الغذائية الظاهرة على الملصقة تعتبر معيار مهم لاختيار التركيبة. إلا ان طول القائمة لا يدل بالضرورة على جودة تركيبة الطعام. اهم معيار في اختيار تركيبة طعام الاطفال هو مستوى الامتصاص لكل هذه المكونات الغذائية في جسم الطفل وقدرته على استغلالها للبناء والتطور. زيت النخيل صعب الهضم والامتصاص. وجود زيت النخيل في طعام الاطفال قد يؤدي الى اوجاع البطن، الامساك والمس بامتصاص الدهن والكالسيوم. تركيبة الزيوت، التي في تركيبة طعام الاطفال، بدون زيت نخيل، اثبت ومن خلال الابحاث انها تساعد على الهضم السهل!

تركيبة طعام للأطفال بدون زيت نخيل تتيح امتصاص كالسيوم افضل. التطور الاسرع للهيكل العظمي يحدث في اول سنة من العمر: يضاعف وزن الطفل في هذه السنة نفسه بثلاثة مرات، وينمو الطفل ب50% من طوله عند الولادة وتزداد كتلة العظم بأكثر من 300%. لذا، استهلاك الكالسيوم بشكل مستمر ودائم يتيح للطفل بناء عظام جسم صحية وقوية سترافقه طيلة حياته.

تركيبة الزيوت الخاصة، بدون زيت نخيل، اثبت من خلال الابحاث انها تساهم في امتصاص الكالسيوم بشكل افضل. ويتضح من هذه الابحاث ان الاطفال الذين تغذوا على سيميلاك، كانت لديهم كثافة كتلة عظام اعلى بشكل كبير وامتصاص كالسيوم اعلى بحوالي 53% مقارنة مع اطفال تغذوا على تركيبة طعام اطفال تحتوي زيت نخيل.
يعاني الكثير من الاطفال خلال السنة الاولى من عمرهم من مشاكل في الهضم كالكوليك، الامساك، الغازات والقشط. ايتها الام، ثمة طرق يمكنك من خلالها التخفيف على طفلك:
1.اختيار تركيبة طعام اطفال بدون زيت نخيل. بهدف مساعدة طفلك على هضم الطعام الذي يتناوله، اختاري تركيبة طعام اطفال بدون زيت نخيل والتي اثبت من خلال الابحاث انها تساعد على هضم اسهل وامتصاص كالسيوم اعلى.

2. القيام باستراحات خلال الوجبة. من المهم جدا خلال الارضاع وكذلك اثناء اطعام تركيبة طعام الاطفال الحرص على 2-3 استراحات خلال الوجبة من اجل الاتاحة للطفل بإخراج الهواء والتجشؤ.

3. فترات زمنية بين الوجبات. احرصي على فترات زمنية ثابتة بنحو ساعتين – 3 ساعات بين الوجبات. وهذا من اجل عدم الاثقال بكميات الطعام الكبرى على الجهاز الهضمي.

4. منح اللمسة القريبة والدافئة. احملي الطفل بين يديك، ملامسته لجسمك ستهدئه وتجعله يفرز هرمونات من الدماغ تساعد على الهدوء والاتصال بينه وبينك. لا تخشي التدليل الزائد.

5. شتى طرق التدليك للطفل. التدليك في المواضع الصحيحة سيساعد على تهدئة الطفل، تشجيع عمل الجهاز الهضمي ومن شانه التخفيف عليه وعليكم.

أضف تعليق

التعليقات