الشريط الأخباري

​عقد مؤتمر مسارات دعم المشغلين من قبل وزارة الاقتصاد والصناعة في شفاعمرو

موقع بكرا
نشر بـ 10/08/2016 17:37 , التعديل الأخير 10/08/2016 17:37

تعقد وزارة الاقتصاد والصناعة مؤتمراً لعرض مسارات دعم المشغلين الذين يشغلون عمال جدد من فئات سكانيّة تنخفض نسبة مشاركتها في سوق العمل كالعرب والأشخاص ذوي التحديات والأهالي الأحاديين وغيرهم، ويأتي هذا الدعم الذي تقدّمة الوزارة للمشغلين لتعزيز التشغيل في أوساط هذه الفئات السكانيّة.

ويعقد المؤتمر يوم الاثنين 15.8 بين الساعات 9:30-14:30، في مركز العلوم والفنون- اشكول بايس في مدينة شفاعمرو، بتنظيم قسم تشغيل المجتمع العربي الدرزي والشركسي في وزارة الاقتصاد والصناعة ولواء حيفا والشمال في الوزارة ومركز الاستثمارات وقسم التأهيل المهني، وبمشاركة وزارة العمل والرّفاه ومؤسّسة جوينت وشركة الفنار وسلطة التطوير الاقتصادي للأقليات في وزارة المساواة الاجتماعيّة وبلديّة شفاعمرو.

ودعا رياض ابراهيم، مدير لواء حيفا والشمال في وزارة الاقتصاد والصناعة، المشغلين العرب للمشاركة في المؤتمر للاستفادة من الخدمات والمساعدات التي تقدّمها الوزارة، مؤكدّاً أنّ الوزارة "تعمل على تعزيز التشغيل عامةً وفي أوساط المجتمع العربي خاصةً، وذلك على عدّة أصعدة، من بينها دعم المشغلين لتوسيع أعمالهم وتشغيل المزيد من العمال، إلى جانب توفير التأهيل المهني للعمّال، والعديد من البرامج الأخرى، التي ستتاح الفرصة للتعرف عليها والاستفادة منها من خلال المؤتمر".

ومن جانبها قالت ايلا بار دافيد، مديرة تشغيل المجتمع العربي في وزارة الاقتصاد والصناعة: "الوزارة تضع مسألة دمج المجتمع العربي في سوق العمل على سلم أولوياتها، ونحن نلمس في السنوات الأخيرة النقلة النوعيّة التي يجتازها المجتمع العربي في هذا المجال، بما يتلاءم مع الموارد والميزانيّات الهائلة التي يتم استثمارها من قبل الوزارة، ولا شك أنّ السنوات القريبة القادمة تحمل المزيد من الانجازات".

وقال د. ياسر حجيرات، مدير شركة الفنار: "شركة الفنار ومراكز ريان ترى أهميّة قصوى بهذا المؤتمر والذي يتيح الفرصة أمام المشغلين العرب للانكشاف على جميع أدوات المساعدة التي تقدّمها لهم وزارة الاقتصاد لتوسيع وتطوير أعمالهم، كما تكمن أهميّة هذه الأدوات بكونها محفّز للمشغلين لاستيعاب عدد أكبر من الشباب والشابات العرب في مصانعهم ومصالحهم التجاريّة".

وسيستعرض آشر شطريت، نائب مدير مركز الاستثمارات في وزارة الاقتصاد والصناعة، خلال المؤتمر مسار التشغيل وهو برنامج دعم خاص تابع لمركز الاستثمارات، يقدّم هبات للمشغلين من خلال المشاركة في دفع أجر العمّال الجدد الذين ينتمون لمجموعات تعتبر نسبة مشاركتها في سوق العمل منخفضة. ويمكن للمشغلين الحصول على هذه الهبات حتى في حال كانوا قد شغلوا عمالاً جدد منذ بداية العام 2016.

ومن جانبهما، سيستعرض كل من ايسر دوفدفاني، المسؤول عن مجال التأهيل المهني للكبار في لواء الشمال في وزارة الاقتصاد والصناعة، واينا سولطنوفيتس، مديرة المشاريع في مؤسّسة جوينت-تيبيت، اليات المساعدة للمشغلين في مجال التأهيل المهني، وبضمن ذلك، برنامج "صف داخل المصنع" الذي يوفر التأهيل المهني لمجموعة عمّال داخل مكان العمل، وبرنامجOJT الذي يوفر امكانية التأهيل المهني الفردي من قبل مرشد داخل مكان العمل، بالاضافة إلى برنامج ستارتر الذي يوفر التأهيل المهني الخارجي.​

أضف تعليق

التعليقات