الشريط الأخباري

أمريكية مولودة دون رحم تحمل بعد عملية نادرة!

موقع بُـكرا، وكالات
نشر بـ 14/05/2019 10:00 , التعديل الأخير 14/05/2019 10:00
أمريكية مولودة دون رحم تحمل بعد عملية نادرة!

تمكنت امرأة أمريكية مولودة دون رحم، من الحمل بعد عامين على إجرائها عملية نادرة.

وذكرت صحيفة ديلي ميل، أن كايلا إدواردز شخصت إصابتها بمتلازمة عدم التخلق المولري، وهو تشوه خلقي يسببه عدم وجود الرحم ( متلازمة نادرة تسبب عدم تخليق بعض أجزاء الجهاز التناسلي الأنثوي مع الحفاظ على مستوى هرمونات أنثوية طبيعية).

واعتقدت إدواردز لفترة طويلة أنها لن تحمل ولن تستطيع الإنجاب في حياتها.

وعلمت الأمريكية بأنه أجريت لأول مرة في الولايات المتحدة الأمريكية عملية زراعة ناجحة للرحم في المركز الطبي لجامعة بايلور في مدينة تكساس.

وقررت إدواردز وزوجها أن هذه هي فرصتهما، فسجلت في المستشفى لإجراء عملية زراعة رحم واضطرت وزوجها للانتقال من ولاية واشنطن إلى ولاية تكساس حيث المركز الطبي.

وأجريت للمرأة عملية زراعة رحم ناجحة عام 2017. كما أجريت لها أول عملية تخصيب في المختبر بعد 3 أشهر من زرع الرحم لكنها لم تنجح.

ونجح حمل إدواردز بعد محاولة التخصيب المختبري الرابعة وحملت في يناير 2019. ويتوقع أن تصبح إدواردز، التي ستلد في أكتوبر القادم، ثالث امرأة في العالم تنجب طفلا في رحم مزروعة.

المصدر: لينتا. رو
 

أضف تعليق

التعليقات