الشريط الأخباري

"استوديو بـُكرا"، ناشطات لوبي النساء يؤكدن: عنصرية المجتمع الإسرائيلي عززت الشراكة النسوية العربية اليهودية

موقع بكرا
نشر بـ 16/09/2019 23:24 , التعديل الأخير 16/09/2019 23:24

يتواصل توافد المحللين والناشطين إلى " #استوديوبـُكراانتخابات " والذي يقيمه موقع "بـُكرا" في منطقة العين بمدينة الناصرة، لمتابعة ومواكبة مجريات انتخابات الكنيست الـ22، وقد انطلق اليوم ومستمر حتى مساء يوم الانتخابات.
ومن ضمن الناشطين والمحللين والشخصيات الفاعلة في مجتمعنا، استضفنا كل من المحامية ميخال مرغليوت- مدير لوبي النساء، وأيلاه الكلاعي- عضوة الإدارة في لوبي النساء اللواتي تحدثن عن الشراكة النسوية اليسارية للنهوض بمكانة المرأة عامة، والمرأة العربية خاصة.
وأوضحن أن الشراكة بين النساء مهمة، خاصة وأن هنالك اجندات مشتركة في عالم النساء من سوق العمل، إلى الأكاديميا، إلى السياسة، فهنالك حاجة إلى الحفاظ على حقوق النساء عامة.
وأكد المحامية مرغليوت على الخدمات التي يقدمها اللوبي للنساء، منها خدمات في مجال التمييز في سوق العمل، وهي خدمات تمنح بشكل مجانيّ، داعية النساء التوجه إليها حال واجهن مشاكل في العمل.
وأوضحت مرغليوت أن هنالك خدمات أخرى يمنحها اللوبي، منها تعزيز الشراكة بين النساء، الشراكة التي ترجمت إلى مظاهرة كبيرة مناهضة للعنف في كانون أول 2018.
وشددت الكلعي على انه ورغم العنصرية في الشارع الإسرائيلي، والتي تتغذى من السياسة، إلا أن هذه العنصرية لم تطال الشراكة النسوية على العكس عززتها اكثر.
واثنت كل من الكلعي ومرغليوت على عمل النائبة عايدة توما سليمان موضحات أنها المثال الأبرز على أنّ القضايا النسوية تتخطى الحدود القومية.
يذكر أن الاستوديو يندرج ضمن نشاطات موقع بكرا لمتابعة انتخابات الكنيست وتقديم أفضل محتوى للقارئ تزامنًا مع هذه المناسبة التاريخية الهامّة .تابعوا البث المباشر والمقابلات عبر صفحة "بـُكرا" في الفيسبوك على الرابط التالي

أضف تعليق

التعليقات