الشريط الأخباري

درعي يطالب باإلغاء إقامة عمر البرغوثي

موقع بكرا
نشر بـ 07/10/2019 06:57 , التعديل الأخير 07/10/2019 06:57
درعي يطالب  باإلغاء إقامة عمر البرغوثي

 كتبت معاريف العبرية: أصدر وزير الداخلية الإسرائيلي آرية درعي أمراً لسلطة السكان والهجرة لتحضير وجهة نظر قانونية لإلغاء أقامة عمر البرغوثي في “إسرائيل” مؤسس حركة BDS بدعوى خيانة الأمانة.

قرار وزير الداخلية الإسرائيلي جاء في أعقاب تأكيد نائبة المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية أن بمقدور وزير الداخلية إلغاء إقامة عمر البرغوثي في “إسرائيل”.

وتابعت الصحيفة العبرية، على مدار السنوات الماضية نوقشت قضية البرغوثي، على قاعدة إنه لا يمكنه التمتع بإقامة في “إسرائيل” في الوقت الذي يعمل من أجل فرض المقاطعة عليها، لا بل يقود حملة المقاطعة داخل “إسرائيل” نفسها، وبقيت المسألة حتى تم تعديل القانون حيث وسعت صلاحيات وزير الداخلية لتمكنه من سحب إقامة من شخص بدعوى خيانة الأمانة، وبعد التعديل طلب آرية درعي وجهة نظر قانونية.

وقال الوزير الإسرائيلي في سياق القضية:” سأعمل بأقصى سرعة من أجل إلغاء إقامة عمر البرغوثي في إسرائيل، الحديث يدور عن شخص يعمل كل ما باستطاعته للمس بالدولة، لذلك يجب أن لا يتمتع بحق الإقامة في إسرائيل”.

وعن عمر البرغوثي كتبت معاريف العبرية، البرغوثي أحد المؤسسين للحركة الفلسطينية لفرض المقاطعة الأكاديمية على “إسرائيل” (PACBI)، ومؤسس الحركة العالمية لمقاطعة “إسرائيل” ومنع الاستثمارات فيها BDS ، انتقل البرغوثي للعيش في “إسرائيل” في العام 1993، بعد زواجه من سيدة تحمل الجنسية الإسرائيلية.

وتابعت الصحيفة العبرية، لا علاقة لعمر البرغوثي مع مروان البرغوثي، القيادي الفلسطيني المحكوم بالسجن خمسة مؤبدات في المعتقلات الإسرائيلية، و40 عاماً، لاتهامه بالوقوف خلف عمليات قتل وأصيب فيها عدد من الإسرائيليين، إلا أن الاثنين من عائلة واحدة، عائلة من العائلات الفلسطينية الكبيرة.

أضف تعليق

التعليقات